• ×

04:03 مساءً , الثلاثاء 3 ربيع الأول 1439 / 21 نوفمبر 2017

جديد المقالات

بواسطة : أميرة سعد

بقلم الكاتبة: أميرة سعد سمعت رجل دين يقول "...


بواسطة : نداء حمزة

الكاتبة: نداء حمزة _ (وما كان الناس إلا أمة...


بواسطة : أميرة سعد

بقلم الكاتبة : أميرة سعد ما اجمل العقل وياروعه...


بواسطة : أحمد البدر

أحمد البدر بداية الفساد معضلة لاي مجتمع او...


Propellerads

صوت.. فصورة.. فاستغراب !!

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 الكاتب: محمد السنان
الكاتب: محمد السنان


انتشر في وسائل التواصل الاجتماعي مقطع صوتي لأحد المراجعين في منشأة صحية تابعة لوزارة الصحة، وكان المراجع يتهجم بالألفاظ على أحد الأطباء يسبه ويصفه ببعض الأوصاف العنصرية والبذيئة، وكان الطبيب يرد عليه بهدوء وكلمات بسيطة ويكثر من الرد (جزاك الله خير)، واستمر المقطع قرابة 8 دقائق من السب والتهجم من جانب وردود طيبة حكيمة من جانب آخر. (صوت)
ثم انتشرت صورة لمعالي وزير الصحة مستقبلا الطبيب الذي ظهر صوته في المقطع ومعها خبر يذكر استقبال الوزير للطبيب وشكره له مقابل أمانته والتأكيد بأن هذا الاعتداء مرفوض ومؤكدا على وقوفه إلى جانب الطبيب وزملائه. (صورة)
بعد ذلك تباينت الآراء بين المتابعين والمهتمين من منسوبي الوزارة وخارجها، ولكن قبل طرح الآراء دعونا نتمعن بعض النقاط الهامة في التسجيل والقصة من عدة نواحي، ولا بأس أن نستدعي شارلوك هولمز الذي بداخلنا قليلا، بداية وكما يقال في المسلسلات (شيء ما شفتوه) فبالتأكيد هناك (شيء ماسمعتوه)، ولا نعلم ما كان قبل هذا الحوار كله وماذا بعده؟! فما دار في التسجيل يدل على أن هناك الكثير سبقه بالتأكيد، ثم من قام بتسجيل المقطع الصوتي ولماذا؟ في ظاهر الأمر أن الطبيب أو شخص قريب منه جدا هو من سجل المقطع ويتضح ذلك من أن صوته كان قريبا جدا وليس صوت المراجع، أيضا لن يتلفظ المراجع بما قال لو كان يعلم بالتسجيل، فما كان هدف التسجيل أيها الطبيب العزيز ؟!! وإن كان الهدف التوثيق لجهة العمل أو حفظ الحق فكيف انتشر المقطع في وسائل التواصل الاجتماعي؟! وبالنسبة للهدوء الذي كان فيه الطبيب وأخلاقه العالية فيشكر عليها والمراجع أخطأ بما قاله بالطبع ولكن .. في مشاهد الكاميرا الخفية هل يحكم المشاهدين على أخلاق الممثل والشخص الاخر الذي لا يدري بوجود الكاميرا وينفعل وتظهر أسوأ صوره بنفس المقياس ؟! خصوصا عند برود الممثل أو الطرف العارف بوجود الكاميرا أو جهاز التسجيل ؟! لست هنا أقول بأن الطبيب هو الممثل ونشكره على الأخلاق العالية التي كانت أثناء التسجيل ونحتسبه كذلك خلف التسجيل والله أعلم، من النقاط الأخرى التي لفتتني في المحادثة قول الطبيب للمراجع اتصل ب (أبو سعد يعطيك عذر) !! من أبو سعد هذا الذي أتى ذكره أكثر من مرة في التسجيل؟! وكان المريض واثق أنه سيتصل بأبو سعد ويعطيه الإجازة رغما عن الطبيب؟! ومن الملفت عندما قال الطبيب للمريض (تبغي تشتكي روح الإمارة اشتكي) وعندما رد المريض (أنا ولد الإمارة) قام الطبيب بالرد (أنا دااااري) ، بدايةً التوجيه الطبيعي من أي طبيب يريد أن يوجه المريض ليشتكي أن يوجهه إلى إدارة المنشأة أو الشئون الصحية وليس إلى الإمارة!! ثم عندما أخبره المريض بأنه ابن الإمارة رد بمعرفته بذلك مما يجعلني استنتج وجود معرفة مسبقة بين الطرفين، وقد يكون هناك مواقف سابقة أيضا أدت لهذا الموقف وأيضا أكمل الطبيب بقوله للمريض أني أعلم أنك تستطيع الاتصال على الأمير مباشرة فاتصل وهذا يدلل على مدى معرفته بالشخص.
بعيدا عن هذا كله فبالتأكيد المراجع المتهجم لفظيا على الطبيب مخطئ ويستحق الحساب، ولكن هل كان من حق الطبيب أن ينشر التسجيل أم كان الأصح أن يسلمه للجهات المعنية لطلب حقه؟! وهل كان الموقف يستحق شكر الوزير واستقباله للطبيب كنوع من التقدير على أمانته وللتأكيد على الوقوف بجانبه جراء الاعتداء اللفظي؟!! إذا كان مثل هذا الاعتداء اللفظي يستحق من معالي الوزير كل هذا الاهتمام، فأهلا بكم في عالم المعتدى عليهم في منشآت وزارة الصحة، لن يتسع لمعاليك الوقت لمواساتهم وشكرهم على عملهم كما استقبلت الطبيب صاحب المقطع المسجل الذي أخذ زخما إعلاميا، ولكننا نسمع أكثر من هذا السب والشتم ونحتسب الأجر فليس على المريض حرج، تعرض بعضنا للضرب والطعن والرصاص وتسببت لهم بأذى وفقدان لبعض الحركة لدى البعض، ولم نجد مثل هذا الاهتمام ونفس الزخم الحالي!! هذا المشهد المسجل يتكرر على مسامعنا بشكل مستمر حتى أصبحنا للأسف نعتبره من روتين عملنا، فأصبح أغلبنا مثل هذا الطبيب الذي يرد بهذا الرد الطيب (جزاك الله خير).
عندما كنت ألقي إحدى دوراتي عن مهارات التواصل مع المرضى، بادرني أحد الحضور بسؤاله عن مريض يكثر السب والصراخ على الممرضين والأطباء في كل زيارة للعيادة ويطلب بعض الأدوية المسكنة التي لا تصرف إلا بوصفة خاصة فما الحل معه، مع العلم أننا أبلغنا الأمن بالمستشفى ولا نستطيع منعه لكبر سنه ومرضه؟؟ فبادرته بسؤال واحد هل تعدى الموضوع الأذى اللفظي ؟! فأجاب بأن المريض لا يتجاوز ذلك، فأجبته إن لم يزد على الأذى اللفظي فاصبر فليس على المريض حرج وقل أهلا بالأجر والثواب.
شكرا للطبيب على تعامله الطيب وأخلاقه العالية، وشكرا للنظام الذي يطبق على الجميع اتجاه الجرائم المعلوماتية من تصوير وتسجيل وتشهير من قبل المرضى أو الموظفين على حد سواء، شكرا لكل ممارس صحي أو إداري في منشآتنا الصحية تعرض للأذى ولم يثنيه ذلك عن تقديم الخدمة المثلى للمرضى والمراجعين.

محمد السنان
@5rbshatsinan


بواسطة : محمد السنان
 1  0  2094
التعليقات ( 1 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    11-26-1438 01:38 مساءً احمد الشمري :
    كلامك صحيح يا محمد
    واتمنى الصحة تحقق بالموضوع زين
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 04:03 مساءً الثلاثاء 3 ربيع الأول 1439 / 21 نوفمبر 2017.