• ×

06:28 مساءً , السبت 13 ذو القعدة 1441 / 4 يوليو 2020

جديد المقالات




ظهرت مؤخرا ممارسات صبيانية مقيتة، غزت وسائل...


دام عزك يا وطن .. الله يحفظ السعودية

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
image

أسئل ألله ان يكفينا شر البلاء ويرفع عن المسلمين ماوقع من وباء كورونا ويحفظ البلاد والعباد والشكر لله على نعمه التى لاتعد ولاتحصى ولقائد المسيرة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولى العهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان حفظهما الله ووفقهم الله لكل خير لما يقدمون لوطنهم ومواطنيهم من رعايه وخدمات تذكر فتشكر من ادوية وعلاج لمن يحتاج للمواطن والمقيم وحتي الذين بدون اقامات تقدم لهم الخدمات العلاجية في أرقى المستشفيات والمراكز الصحية بالمملكة العربية السعودية بالمجان، مملكة الخير والعز والانسانية بقيادة خادم الحرمين الشريفين . حفظه الله ورعاه ..
وعندما تم منع التجول هو قرار صائب من ولي الأمر حفظه الله ويصب لصالح المواطنين والمقيمين في بلاد الحرمين الشريفين وكافة المدن السعودية من أجلك ومن أجل اسرتك واطفالك ولصحتك ابقى في بيتك، بالاحترازات والإجراءات الوقائية والنظافة وغسل اليدين واجتناب التجمعات وعدم الذهاب للاسواق قدر الامكان وفي اضيق الظروف القصوى.
ولاشك أن المسلم مأمور بالصبر على مايكره من المصائب والأمراض ومع الصبر. يستعمل الأسباب النافعة بإذن الله ويسعى في علاجه مع الصبر والإحسان وعدم الجزع وفعل الأسباب المباحه، لا
ينافي الصبر لأن الصبر في هذه الحال هو حبس اللسان عن الشكوى وحبس النفس عن الجزع.
ويأخذ الإنسان بالدعاء لله عز وجل لرفع المرض.
ويسعى للعلاج قال صل الله عليه وسلم ما أنزل الله داء إلا أنزل له دواء علمه من علمه وجهله من جهله إن لله إذا احب قومآ ابتلاهم، فمن صبر فله الأجر ومن جزع فعليه الإثم.
قال الله تعالى: إنما يوفى الصابرون أجرهم بغير حساب، وبهذا يطمئن المؤمن ويعلم أن ما أصابه لم يكن ليخطئه وما أخطاه لم يكن ليصيبه.
ويرجو أن يكون هذا المرض والوباء خيرآ له عند
الله سبحانه. قال تعالى وعسى أن تكرهوا شيئآ وهو خير لكم وعسى أن تحبوا شيئآ وهو شر لكم
شكرآ لرجال وابطال وزارة الصحة والعاملين بالأمن العام ومنسوبي وزارة الداخلية وكافة اعضاء اللجان العاملة في الليل والنهار
وربنا يحفظ لنا خادم الحرمين الشريفين وولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان والشعب السعودي ويرفع البلاء .عن السعودية واهلها الطيبين وعن جميع بلاد المسلمين . والله ولي التوفيق.


 0  0  3846
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 06:28 مساءً السبت 13 ذو القعدة 1441 / 4 يوليو 2020.