• ×

09:55 صباحًا , الجمعة 10 صفر 1440 / 19 أكتوبر 2018

من يمسح دموع أحد المحسنين وينقذ أسرته من الضياع

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
بث - فواز العبدلي : 
فضلت عائلة سعودية الإنعزال والإبتعاد عن المجتمع والانخراط في أفكار سوداوية خشية مستقبلهم المجهول عقب إفلاس عائلهم وإغلاق نشاطة التجاري بعد تعرضه لعملية احتيال كبلته مبالغ مالية تفوق المليون ريال وملاحقة الجهات المختصة لإيداعه السجن.
أفراد العائلة من بينهم القاصر والمريض تعاني إحدى بنات الأسرة شلل كامل في الأطراف وأخرى لا تقل حالتها الصحية سوء عن شقيقتها وباقي الأبناء أوشكوا على التخرج بين طبيب ومهندس ومعلم غير أن فقرهم قد يحول دون إكمال سنة تخرجهم.
"بث" وقفت على حال الأسرة من كثب وهالها الحياة القاسية التي تعيشها الأسرة بعدما كانت مرفهه إذ لم تعد الأسرة تتحصل على قوتها إلا بشق الأنفس.

في حين وقف رب الأسرة بعينين مذعورتين عاجزتين عن إغاثة عائلته وتأمين أبسط حقوقهم المعيشية ومسلماً أمره كله لله خاصةً بعد تلقيه عدة إشعارات تمهيداً لإيداعه السجن.

عدد من جيران الأسرة التقتهم "بث" بدأ واضحاً حزنهم الشديد على مصير الأسرة، وتابعوا بالقول "لقد عرفنا رب الأسرة طيلة مجاورتنا له من أصحاب الأيادي البيضاء وله الكثير من المواقف الإنسانية التي لن تنسى فكم مسح دمعة أيتام وأطعم فقراء وتكفل بسداد مديونيات عاجزين ابتغاء المثوبة من رب العالمين وأضافوا "والله ان قلوبنا تتقطع حزنا على حاله ولكن ما باليد حيله سوى بالدعاء له".
أحد الجيران لفت لـ "بث" تعجبه من تخلي مشايخ ورجال أعمال عنه في محنته هذه وهم من كانوا حريصين على التواصل معه في الماضي والسؤال الدائم عنه.

"بث" وهي في طريقها لمغادرة المكان تساءلت عن مصير أفراد الأسرة في حال تم مواراة عائلهم الوحيد خلف قضبان السجن وما سيؤول إليه حال الفتاتين العاجزتين لمرضهما وأشقائهم الذين أوشكوا على التخرج خلال العام الحالي من جامعاتهم.

image

 1  0  
التعليقات ( 1 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    منذ 4 أسبوع 03:30 مساءً ابو طراد :
    جزاكم الله خير
    واشهد الله تعالى اني حزين ع وضع هذا المواطن ونحن ولله الحمد في بلد الخيرونسال الله تبارك وتعالى بان يحفظ لنا ولي امرنا وولي عهده انه سميع مجيب وان يسخر لهذا المواطن أهل المواقف لمساعدته

القوالب التكميلية للأخبار