• ×

05:53 مساءً , الجمعة 19 ربيع الثاني 1442 / 4 ديسمبر 2020

جديد الأخبار

لقي ثلاثة من أفراد قوات الأمن الأفغانية مصرعهم فيما أصيب 19 مدنياً نتيجة انفجار..

الخرطوم والرياض خط أحمر .. وبهائم السودان من وزارته براء

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
بث - فواز العبدلي : 
لم يرتضي الشعب السوداني الأصيل تهجم وزير ثروة بلادهم الحيوانية على أشقائهم السعوديون، بل أكدوا احترامهم ومحبتهم للمملكة حكومة وشعبا، ووصفهم خطوات وزير الثروة الحيوانية لبلادهم بالمهدده للعلاقات الأخوية مع دول الجوار.
ففي الوقت الذي نشرت صحيفة "بث" ردها على وزير الثروة الحيوانية السودانية بقلم الأستاذ تركي القرشي مستورد مواشي، وكشفه تلاعب معالي الوزير تجاه رعاية ثروات بلاده الحيوانية من خلال جلبه لقاحات من دول رخيصه دون فائدة منها وإصراره على تجاهل لقاحات الفكسين الجنوب افريقي التي أثبتت مختبرات العالم فاعليتها في علاج مرض حمى الوادي المتصدع، مما أدى ذلك إلى تفشى المرض بمواشي السودان.
طالب بدوره مقرر شعبة الماشية السابق السوداني خالد محمد خير وافي، بإقالة ومحاسبة وزير الثروة الحيوانية لعمله علي تخريب علاقات أزلية إقتصادية مع دولة مهمة وفق حديثه.
وقال وافي وفقا للزميلة صحيفة الـ”الراكوبة” السودانية،إن السعودية، لا تبتز السودان- وفق قوله، ردا علي إتهام الوزير لها بمؤتمره الصحفي.
وأضاف “المملكة وضعت ضوابط وإشتراطات فنية واضحة ومحددة عجزت الوزارة من الإلتزام بها.
واصفا حديث الوزير، بغير المسؤول، وشدد على ضرورة إقالته ومحاسبة وزير بهائم السودان.
مشيرا ان وزير الزراعة حمد الطبشان حاول التقصي عن المرض في شهر أكتوبر بالإتصال علي الوزير بيد أنه لم يرد عليها، واصفا الوزير بالفاشل ويرمي فشله علي دولة محترمة تريد الحفاظ علي حياه مواطنيها، لافتا إلى أن السعودية لم تحظر السودان فقط بل أثيوبيا وكينيا ويوغندا والصومال.
وأكد أن قرار الوزارة يفقد اكبر سوق للمواشي السودانية مما يتسبب باضرار كبير بالاقتصاد السوداني.
وأضاف أن السعودية لديها اسواق عالمية اخري ولا تنحصر على بهائم السودان، ووصف عن الحديث اللجو عن دول عربية بديلة تستورد ماشية من السودان بالفطير، لجهة أن الدول التي تسورد من السودان هي سلطنة عمان وتستورد باخرة كل شهرين وقطر باخرة كل عيد اضحي.
وأوضح أن مثل هذه القضايا يجب ان تحل بالمفاوضات واستيفاءات الشروط من الجانبين، وزاد”أما حكاية عضلات والحديث عن ابتزاز وفرض شروط ده كلام سوقي”.
مؤكدا تكدس جميع المحاجر بصادر الماشية مما تسبب في تكبد المصدرين لخسارات كبيرة.
ووصم حديث وزيرة الثروة الحيوانية عن قيمة صادر إناث الإبل بـ”الطلس”، وتساءل: من الذي اعطي الوزير الحق بإلغاء قرار رئيس المجلس السيادي عبدالفتاح البرهان الذي حظر تصدير إناث الإبل.

وكان وزير الثروة الحيوانية السودانية أعلن في مؤتمر صحفي أمس الأربعاء ايقاف تصدير الماشية للسعودية لحين توقيع برتكول تجاري لحفظ حقوق المصدرين على حد زعمه، في محاولة منه في إلصاق فشله بدول أخرى.
الجدير بالذكر ان وزير الثروة الحيوانية السودانية يعيش منذ فترة تخبطات في العديد من قراراته، عقب عجزه في معالجة المرض المنتشر بمواشي بلاده بسبب ركضه خلف اللقاحات ذات الاثمان البخيسة التي لا جدوى منها في العلاج، وهو ما خيل له بمقدرته على الخروج من ورطته بتسيسه لها، في الوقت الذي تمر السودان بأزمة اقتصادية خانقه أدت إلى صعوبة تحصل مواطنوها على لقمة العيش.
ويبقى السؤال هل وعي وزير الثروة الحيوانية السودانية أن السعودية لا تداهن إطلاقا حول سلامة وصحة شعبها والمقيمين على أراضيها؟!، ومتى يتم تخليص بهائم السودان من وزارته عليها وهي رغم عجميتها منه براء.

 0  0  
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 05:53 مساءً الجمعة 19 ربيع الثاني 1442 / 4 ديسمبر 2020.