• ×

10:20 مساءً , الأربعاء 18 شعبان 1445 / 28 فبراير 2024

جديد المقالات

بواسطة : ادارة التحرير

بقلم شراز القلوي البارحه هبطت ذاكرتي وعادت...


بواسطة : ادارة التحرير

بقلم -بندر بن عبد الله بن تركي آل سعود : من...


بواسطة : ادارة التحرير

الكاتبة / د. هيله البغدادي إحساس وشعور مفعم...


بواسطة : المحرر

الكاتبة / د.هيله البغدادي الحسد طبيعة بشرية،...


بواسطة : نداء حمزة

بقلم الكاتبة: نداء حمزة لن أعتزل وظيفتي...


وجه مشرق لحكومتنا الرشيدة سفارة خادم الحرمين في مصر

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
الكاتبة الدكتوره / هيله البغدادي


تحرص حكومة خادم الحرمين الشريفين على خلق علاقات مشتركة مع جميع دول العالم من خلال السفارات السعودية في الخارج حيث تعد الوجه المشرق للمملكة، والراعي الأول لمصالح المواطنين في مكان وجودهم، ويوجد للمملكة عدد من السفارات والممثليات في *الخارج ومن *السفارات التى *تعد *الوجه المشرق *للمملكة سفارة خادم *الحرمين الملك سلمان حفظه الله في مصر *حيث تبذل السفارة *السعودية في *مصر *قصارى جهدها لتقديم الخدمات العملية والقنصلية لمواطنيها، الراغبين بزيارة مصر *لأغراض السياحة أو العمل أو الاستثمار.
تعمل سفارة المملكة العربية السعودية اليوم **مع دولة *مصر على تعزيز الروابط بين بلدينا. حيث لديهم *جدول أعمال مشترك في العديد من مجالات التعاون السياسي والعملي نتيجة سنوات عديدة من الشراكة تمتد إلى ***جذور موغلة في القدم كما تعمل بشكل وثيق من خلال فريق العمل الرائع. *الذي يضمن لنا التعاون في الاستثمار والسياسة والدفاع والخدمات القنصلية وقضايا أخرى.
يعمل فريق السفارة. السعودية *في مصر بجهد لتحقيق أهداف الرشيدة. *وتقديم الخدمات إلى المواطنين السعوديين **في مصر بالإضافة إلى المواطنين السعوديين *والمقيمين الراغبين في السفر إلى مصر والقيام بأعمال تجارية *او علميه هناك. إننا فخورون *بسفارتنا الرائعه *في مصر وبموظفيها وفريقها الرائع **وبسفيرها الرائع *وجميع موظفيها *الدين يسعون للحفاظ على علاقاتنا الطويلة والتاريخية مع مصر ولتعزيز علاقاتنا الحالية والمستقبلية.
لايخفى على احد الدور الكبير الذي تقوم *به المملكة تجاه رعاياها في *الخارج *عندما دخلنا *سفارة خادم الحرمين *في مصر **كنا ***في ضيافة السفارة وموفرة لنا **جميع الخدمات- وكان شعورنا لا يوصف وسط راحة وطمأنينة لاهتمام دولتنا بنا ورعايتها غير المستغربة، وتم توفير كافة الخدمات ومعامله راقيه ما قدمته حكومتنا -حفظها الله- لنا من خدمات تفوق الخيال؛ يعجز اللسان عن التعبير عنه، فلا يخفى على الجميع كرم دولتنا وحبها لشعبها ومحافظتها عليه داخل الوطن وخارجه، واليوم نحن نحاول نردّ من هذا الجميل بشيء فشكراً وكل كلمات الحب والوفاء لكم، وأتمنى لكم الاستمرار أكثر فأكثر للاستمرار في رفعة شآن الوطن. وتنفيذ ما هومطلوب منا كواجب وطني نفتخر بأن نحمله على أكتافنا. بكلّ ما أوتيت من فخرٍ أرفع لكم جميعاً أجمل باقات الحب والثناء والشكر على ما قدمتموه وتقدموه في سبيل عملكم و في سبيل الوطن.
من لا يشكر الناس لا يشكر الله، وأنتم جميعاً تستحقون الشكر والثناء، للقيام بخدمات *أساسيه يحتاجها المواطن يوميا”و دون انقطاع، ولولا جهودكم لما كان للنجاح أي وصول، ولما تحققت الأهداف، فأنتم أساس السمعه الطيبه لحكومتنا *الحبيبة. **في تميزها بخدمة الوطن والمواطن. أنتم من يحمل شعلة الحماس والاخلاص، فشكراً لكم وإلى الأمام دائماً. ربما لا تُسعفني الكلمات في قول كلمة الحق فيكم، فأنتم نعم الموظفين، وأنتم خيرة الخيرة، ولولا جهودكم لما تمكنا من مواصلة النجاح، فشكراً لكم ملء الأرض حباً وكرماً. ، فأنتم نعم الموظفين والمخلصين الذين يحملون أمانة العمل والإخلاص في أعناقهم، ويحرصون على تقديم كل ما هو رائع ومفيد ولو على حساب انفسهم واهليهم واولادهم خدمة” للوطن والمواطنين برهنتوا للجميع بان العمل ليس مجرد تشريفٍ ولا هو منصبٌ للمفاخرة، بل هو تكليفٌ وأمانة، وأنتم قد أثبتم بأنكم بقدر المسؤولية والأمانة، وأنكم خير من يخدم الوطن ويساعد *حكومتنا العزيزه للقيام بواجبها الوطني في الخارج مقدرين لكم جهودكم الرائعة.
ليكم يا أصحاب الهمم العالية، والقلوب المخلصة يا من سعيتم بكل ما أُوتيتم من قوةٍ لإنجاح العمل وتحقيق الهدف الأسمى، و يا من واصلتم الليل بالنهار وكنتم وما زلتم جنوداً تعملون بصمت وتصبرون على المشقة وتحدي الصعاب، أكرر شكري وتقديري لكم فردا” فردا”.
أتقدم بالشكر الجزيل وكامل العرفان لحسن الاستقبال وكرم الضيافة .. وحرارة اللقاء ووافر كرمكم السخي والذي لا يمكن أن تصفه الكلمات ولا تستطيع التعبير عنه أبلغ العبارات لاستقبالكم و ترحيبكم الذي بلغ بنا عنان السماء,, والذي كان استقبالكم فيه استقبال الرجال الكرماء الاوفياء الذين يغمرون ضيوفهم بمشاعر الحب و الود في تجسيد إصالة الضيافة العربية ومودة الضيف علي محياكم في ترحيبكم النبيل في سفارتكمً العامرة بمنسوبيها الشرفاء الكرماء ,, واخص الدكتور خالد الذى كان متفانى في خدمتنا دون معرفه لنا مسبقه فشكرا له وللجميع .
فما شعرنا به وما لمسناه من كرمكم الوافر ودماثة أخلاقكم وبشاشة وجوهكم الكريمة شعرنا بنبل مقصدكم وحرصكم علي تنمية الاحساس الاخوي فيما يخدم هذا الوطن الآبي ,,, تحت رعاية قائد مسيرتنا وباني نهضتنا وولي أمرنا ,, خادم الحرمين الشرفين ,, الملك سلمان حفظه الله ,, وحكومته الرشيدة

لذا نجدد لكم خالص الامتنان لحسن ضيافتكم وصدق مشاعركم ..ندين لكم جميعا بالشكر الجزيل على هذه الحفاوة وما أحيط بنا من اهتمام من قبل كافة موظفيها ,, ونتمنى من الله لكم مزيد من التقدم والتوفيق
وطبتم لنا بكل ود,, .حمى الله الوطن و ندعوا الله أن يديم علينا نعمة الأمن والامان ”.


بواسطة : المحرر
 0  0  3810
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 10:20 مساءً الأربعاء 18 شعبان 1445 / 28 فبراير 2024.