• ×

07:14 مساءً , السبت 4 شوال 1445 / 13 أبريل 2024

جديد المقالات

بواسطة : ادارة التحرير

بقلم شراز القلوي البارحه هبطت ذاكرتي وعادت...


بواسطة : ادارة التحرير

بقلم -بندر بن عبد الله بن تركي آل سعود : من...


بواسطة : ادارة التحرير

الكاتبة / د. هيله البغدادي إحساس وشعور مفعم...


بواسطة : المحرر

الكاتبة الدكتوره / هيله البغدادي تحرص حكومة...


بواسطة : المحرر

الكاتبة / د.هيله البغدادي الحسد طبيعة بشرية،...


د. هشام العمودي ينثر النجوم في جدة

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط

في كل مسار انتخابي، ومسعى لاختيار مرشح يستطيع أن يحمل هموم الناس، ويستطيع أن يرفع عنهم بعض معاناتهم في أمور كثيرة، ويلبي احتياجاتهم، يحاول كل مواطن أن يختار الأنسب والأصدق والأكثر علماً ومعرفة من خلال الاطلاع على سيرته ومساره وسلوكه وعطائه كي يضع ثقته به وضميره راضٍ وكلّه أمل بأن يستطيع من اختاره من المرشحين أن يمثّله ويكون لسانه ويده وأمنياته.
وهذا ينطبق تماما على أمنيات الناس في الأمر الأكثر فعلا بحياتهم اليومية من خلال "غرفة التجارة والصناعة" التي تحمل مسؤولية كبيرة في توفير احتياجات الناس ورفع مستوى تطلّعهم إلى حياة أفضل ينعم فيها الفرد بالأمان والرفاه.
لقد تم فتح باب الترشّح إلى (غرفة تجارة وصناعة جدّة)، وهي ليست عملا يقف عند شكل أو منصب، بل هي مسؤولية، على كل من يذهب إلى صناديق الاقتراع أن يدرك تماما ما معنى اختيار مرشح كفء يستطيع أن يمثّل طموح الناس.
كان لا بد من هذه المقدمة قبل أن ندخل في التعريف بشخصية لها باع كبير في مجالات كثيرة، ساهمت، وما زالت تساهم في تطوير وتحديث الفكر التجاري الذي يتبع مسيرة التطور العام في المملكة، وندرك أنه ليس بالأمر السهل متابعة كي جديد وكل مستجد من خلال التطور المتسارع في وسائل الاتصالات والأتمتة والتكنولوجيا، وهذا ما تمكّن من متابعته والحرص على متابعته أيضاً الدكتور هشام العامودي كشخصية لها وزنها الاجتماعي والعلمي والتجاري.
الدكتور هشام العامودي، وهو الشخص الكفء الذي له أثر في كل مسار علمي وخيري واجتماعي، وعلى مذهب التحديث الواعي المتمكّن من تمثيل طموح الناس.
أنا هنا لا أروّج، ولا أساهم بدعاية انتخابية، بل أكرّس حقائق معروفة وليست خفيّة أبدا من خلال الاطلاع على مسيرة الدكتور هشام العامودي، وما قدّمه من خدمات عامّة وخاصّة، وكان، في كل شأن وأمر يخص الناس، الكلمة والفعل الصدى لكل مافيه خدمة الحركة التجارية، ولكل علم ومعلومة في مجال تخصصه واختصاصه.
إن مسؤولية الناخب لا تقل أبدا عن مسؤولية المرشّح، فالاختيار الواعي والراشد والمناسب، يحمل كل فرد بالممكلة إلى مزيد من الطمأنينة على حياته ومستقبله.
ولا بد أن نزجي، بكثير من العرفان، الشكر الجزيل لسعادة الدكتور هشام العامودي على منجز عطاءاته خلال مسيرة طويلة كرّست شخصيته علماً في العمل التجاري والوطني.
وأقترح على كل مهتم أن يقول بأن الدكتور هشام العمودي يمثلني في "غرفة تجارة وصناعة جدّة" والله من وراء القصد.


image

image



بقلم : ناهد بنت أنور التادفي
اعلامية وسيدة أعمال - دبي



بواسطة : ناهد
 1  0  3792
التعليقات ( 1 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    03-05-1435 03:44 مساءً محمد مصطفى :
    هذا الرجل مرشح يستطيع أن يحمل هموم الناس، ويستطيع أن يرفع عنهم بعض معاناتهم في أمور كثيرة، ويلبي احتياجاتهم، يحاول كل مواطن أن يختار الأنسب والأصدق والأكثر علماً ومعرفة
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 07:14 مساءً السبت 4 شوال 1445 / 13 أبريل 2024.