• ×

01:39 صباحًا , الثلاثاء 13 ذو القعدة 1445 / 21 مايو 2024

جديد المقالات

بواسطة : ادارة التحرير

بقلم شراز القلوي البارحه هبطت ذاكرتي وعادت...


بواسطة : ادارة التحرير

بقلم -بندر بن عبد الله بن تركي آل سعود : من...


بواسطة : ادارة التحرير

الكاتبة / د. هيله البغدادي إحساس وشعور مفعم...


بواسطة : المحرر

الكاتبة الدكتوره / هيله البغدادي تحرص حكومة...


بواسطة : المحرر

الكاتبة / د.هيله البغدادي الحسد طبيعة بشرية،...


اخلاقيات العمل التطوعي

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط

اعظم شيء قد يقوم به الانسان في هذه الحياه من وجهة نظري هو العمل التطوعي . عظمة هذا العمل تتمثل في خدمة الناس و المجتمع لوجه الله عز وجل و من دون مقابل طوعا من نفسك حيث تجد نفسك انسان صاحب اهداف سامية و عظيمة و تحب الخير لمجتمعك وهذا من تجربة شخصية .
لكن هناك اشياء لم تعجبني بل كرهتها فيما يتعلق في بعض تصرفات المتطوعين الشخصية التي لا تمثل الا نسبة قليلة و لكن هي في تزايد للاسف الشديد جدا ومنها ربط العمل التطوعي فقط بالشهادة او بالمقابل بحيث يصبح هذا الهدف هاجسه الاول و الاخير متجاهلا بعض الامور منها اخلاص النية لله عز وجل . على الانسان ان يعود نفسه ان يعمل اي عمل لاهداف نبيلة تخدم الوطن و المجتمع . ليس لدي اعتراض ان تحصل على شهاده تدعم سيرتك الذاتيه او مقابل لكن لا تجعله الهدف الاول و الاخير اجعله شيء ثانوي تذكر ان قد تحدث كوارث و حروب لا قدر الله و هنا الوطن و المجتمع بأمس الحاجة اليك ان تكون متطوعا هل سوف تسالهم مقابل او شهاده ؟ اما تخدم بلا تردد لانك تعلم انه واجب ديني و وطني .
وايضا من الاشياء التي احبطتني ايضا بعض المتطوعين يجدون العمل التطوعي فرصة للاستعراض امام عدسات المصورين و اتنفيذ مأرب الله الوحيد العالم بها .وهم لا يعلمون ان هذا العمل عظيم يجب ان لا يخالطه الرياء و السمعة و اي نوع من عدم المهنية .
شيء جميل ان نشجع شبابنا على العمل التطوعي لكن قبل ان نشجعهم علينا ان نعلمه اخلاقيات العمل التطوعي التي هي نابعة من تعاليم ديننا الحنيف . علينا ان نجعلهم يستشعرون عظمة المهمة الملقة عليهم لكي يخلصوا في عملهم ويسموا في اهدافهم حتى يتم تقديرهم في المجتمع . بالنسبة لي ابطال العمل التطوعي هم الذي يظهرون في وقت الشدة لكي يسطروا اسمى معاني التضحيات و الاخلاص وتذكروا قول الله عز وجل تعالى (( ومن تطوع خيرا فهوا خيرله )) وقول النبي صلى الله وسلم " إن لله عباداً اختصهم لقضاء حوائج الناس، حببهم للخير وحبب الخير إليهم، أولئك الناجون من عذاب يوم القيامة" .


 1  0  5496
التعليقات ( 1 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    06-05-1435 06:04 مساءً محمد الغامدي :
    والله إنها من افضل الأشياء ان تقضي حوائج الناس وتريد بها وجه الله وأن الله سوف يبارك الله في وقتك ورزق وعمرك
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 01:39 صباحًا الثلاثاء 13 ذو القعدة 1445 / 21 مايو 2024.