• ×

01:04 صباحًا , الأحد 18 ذو القعدة 1445 / 26 مايو 2024

البدء في تنفيذ 2800 برنامجاً للاستعداد والتهئية لاستهداف 123 ألف طالب وطالبة

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
بث - مكة - الإعلام التربوي : 
بدأت الإدارة العامة للتعليم بمنطقة مكة المكرمة أمس مع انطلاقة اليوم الأول للدراسة تنفيذ أكثر 2800 برنامج للاستعداد والتهئية حيث بلغت برامج الأسبوع التمهيدي نحو 789 برنامج لتنفيذ فعاليات برامج الأسبوع التمهيدي في المدارس الابتدائية للعام الدراسي الجديد 1445هــ والذي يستهدف 23858 ألف طالب وطالبة مستجدين بالصف الأول الابتدائي ؛ كما نفذت 2011 برنامجاً للتهئية لطلاب الصف الرابع والصف الأول متوسط والصف الأول ثانوي ؛ واستفاد منها أكثر من 80 ألف طالب وطالبة.

وقد جهزت الإدارة العامة للتعليم بمنطقة مكة المكرمة ممثلة في إدارة التوجيه الطلابي برنامج الأسبوع التمهيدي في مدارس المرحلة الابتدائية ومتابعة تنفيذها والإشراف عليها من قبل المشرفين والمشرفات التربويين ؛ حيث يهدف البرنامج إلى تكوين اتجاه إيجابي في نفس الطلاب والطالبات نحو المدرسة وإكسابهم خبرة سارة تعزز حبها في نفوسهم وتسهل انتقالهم إلى بيئة المدرسة وأنظمتهما بشكل تدريجي من خلال توفير جو آمن يسوده الحب والاحترام ويشعرهم بالراحة والطمأنينة.

ويستهدف البرنامج كذلك توعية أولياء الأمور بحاجات المرحلة وتعريفهم بالخصائص النمائية لتلك المرحلة والأساليب التربوية المناسبة في التعامل مع الخوف الذي يلازمهم حال دخولها المدرسة أول مرة، وتوثيق العلاقة الإيجابية بين البيت والمدرسة والوقوف على المشكلات الصحية، والسلوكية، والنفسية للطلاب والطالبات في وقت مبكر.

وقد هيأت إدارات المدارس في مكة المكرمة مرافقها لاستقبال الطلاب المستجدين لهذا العام وذلك من أجل العمل على إنجاح الأسبوع التمهيدي وتحقيق أهدافه وتهيئة الطلاب لسرعة الاندماج مع المرحلة الجديدة في حياتهم التعليمية؛ حيث تهدف برامج الأسبوع التمهيدي إلى تبسيط الواقع المدرسي لجميع الطلبة وفق برنامج تربوي تدريجي ساعد الطلاب المستجدين على الانتقال من محيط الأسرة محيط المدرسة.

ومن البرامج التي بدأت إدارة التوجيه الطلابي برنامج التهيئة الإرشادية الذي يهدف لتكوين اتجاه إيجابي لدى الطلبة وأولياء الأمور؛ وتعزيز الاطمئنان النفسي والصورة الذهنية الإيجابية حيال عودة مطمئنة للدراسة وتهيئة الطلبة للدراسة والتكيف مع بيئتهم التعليمية وتبصير الطلبة ومنسوبي المدرسة بقواعد السلوك والمواظبة، وخصائص النمو للمرحلة العمرية وحصر السلوكيات التي قد تكون مؤشرات على صعوبة تكيف مثل (خوف – قلق-أو عدم التزام بالتعليمات والاحترازات) وإعداد وتنفيذ خطط علاجية على ما تم رصده من حالات، وتنفيذ المعالجات بالأساليب والأدوات الإرشادية المناسبة لكل حالة وتفعيل التواصل مع أولياء الأمور من خلال جميع القنوات المتاحة وتوجيه الطالب إلى استثمار إجازات نهاية الأسبوع المطولة بما يعود عليهم بالنفع والتعريف بنظام المسارات وأهدافه في التعليم الثانوي وتوعية الطلبة بضوابط التسكين ومعاييره للمسارات.
image
image

 0  0  
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 01:04 صباحًا الأحد 18 ذو القعدة 1445 / 26 مايو 2024.