• ×

02:06 صباحًا , السبت 17 ذو القعدة 1445 / 25 مايو 2024

(1933) مريضا من الأشقاء السوريين استفادوا من الخدمات الطبية التي قدمتها العيادات التخصصية السعودية في مخيم الزعتري

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
عمّان – بث - بسام العريان -
-
(1933) مريضا من الأشقاء السوريين استفادوا من الخدمات الطبية التي قدمتها العيادات التخصصية السعودية في مخيم الزعتري


إنفاذاً لتوجيهات خادم الحرمين الشريفين ، وتجسيداً لمعاني الخير والإنسانية والشعور بمآسي الآخرين، النابعة من القيم الأصيلة والراسخة للمجتمع السعودي تجاه اشقائهم السوريين، واصلت العيادات التخصصية السعودية في مخيم الزعتري للأشقاء اللاجئين السوريين تقديم خدماتها خلال اسبوعها (128) مقدمة افضل خدمات الرعاية الطبية والصحية للأشقاء اللاجئين السوريين على اكمل وجه.
وأوضح المدير الطبي في العيادات التخصصية السعودية الدكتور محمد اسماعيل الزعبي أن جميع العيادات التخصصية السعودية يشرف عليها طاقم طبي مختص ومؤهل، وتحظى بإقبال كبير من الأشقاء اللاجئين حيث استقبلت العيادات خلال الاسبوع (128) من عملها في المخيم نحو (1933) حالة موزعة على مختلف العيادات المختصة وكان النصيب الاكبر من هذه المراجعات لعيادة الاطفال بواقع عدد مراجعين بلغ (537)، يليها عيادة الطب العام التي قدمت الخدمة الطبية ل (497) مراجعاً.
وأضاف الزعبي ، انه الى جانب ذلك فان الصيدلية الخاصة بالعيادات قامت بصرف (1284) وصفة طبية ما بين وصفات علاجية تشخيصية وأخرى تصرف بشكل دوري للمصابين بالأمراض المزمنة مثل السكري والضغط والقلب ، مشيراً إلى ان مختبرات العيادات قامت في الاسبوع ذاته بإجراء (167) تحليل مخبري ، كما تم صرف عبوات الحليب صحه 1 وصحه 2 لأكثر من (140) رضيعا في هذا الاسبوع ضمن مشروع "نمو بصحة وأمان".
وأكد المدير الاقليمي للحملة الوطنية السعودية الدكتور بدر بن عبد الرحمن السمحان من جهته، أن الحملة الوطنية السعودية تولي الجانب الطبي اهتماما كبيرا ضمن جملة البرامج المتنوعة التي تنفذها الحملة مساعدة منها للأشقاء السوريين الذين يمرون بظروف صعبة نتيجة ما يجري في بلادهم من ظروف مأساوية ترتب عليها تهجير نحو4 مليون لاجئ الى دول الجوار ونزوح ضعف العدد في الداخل السوري، وذلك من خلال العيادات التخصصية السعودية التي تقدم الخدمة لسكان مخيم الزعتري بتنسيق مع وزارة الصحة الأردنية وتعاون مع عدد من المنظمات العاملة في هذا المجال من ضمنها اليونيسيف وحماية الطفل ومنظمة الهجرة الدولية ومنظمة الاغاثة الدولية.
وثمن الدكتور السمحان الدور الذي يقوم به الشعب السعودي تجاه اشقائهم السوريين الذي كان اثره بالغ في تخفيف الآلام والشدائد عن هذا الشعب الصامد الأبي، داعياً الله العلي القدير ان يجعل ما يقدم خالصاً لوجهه الكريم وأن لا يحرم من قدم الخير الاجر والثواب

بواسطة : بسام العريان
 0  0  
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 02:06 صباحًا السبت 17 ذو القعدة 1445 / 25 مايو 2024.