• ×

12:24 مساءً , الأحد 15 محرم 1446 / 21 يوليو 2024

الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي ورئيس مجلس الصندوق العالمي يستعرضان القضايا الصحية الإقليمية و العالمية

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
ولاء باجسير - بث : استقبل معالي الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي، إياد أمين مدني، وفدا من الصندوق العالمي لمكافحة الإيدز والسل والملاريا في مقر الأمانة العامة للمنظمة بجدة في 16 فبراير 2016. وترأس الوفد نوربرت هاوسر، رئيس مجلس الصندوق العالمي.
ورحب الأمين العام بالوفد في الأمانة العامة للمنظمة مشيدا بالدعم الذي يقدمه الصندوق العالمي للدول الأعضاء في المنظمة في مكافحتها للأمراض الفتاكة الثلاثة.

كما ثمن الأمين العام مشاركة الصندوق العالمي في المؤتمر الإسلامي الخامس لوزراء الصحة الذي عقد في إسطنبول في نوفمبر 2015، وغيره من اجتماعات المنظمة، وأعرب عن أمله في أن يعزز ذلك العلاقات بين المؤسستين. وأكد الأمين العام أن المنظمة ستدعم مبادرات الصندوق العالمي، مبرزا ضرورة مواءمة البرامج والمجالات ذات الأولوية بين المنظمتين.
وأعرب رئيس الصندوق العالمي، من جهته، عن تقديره للعلاقة القائمة مع منظمة التعاون الإسلامي، معربا عن امتنانه للأمين العام لاستضافته غداء العمل رفيع المستوى على هامش الدورة السبعين للجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك، ومؤكدا أن مثل هذه الفعاليات تساعد في توعية الدول الأعضاء في المنظمة بدور الصندوق العالمي في مجال الصحة العامة.

وقدم السيد هاوسر إحاطة للأمين العام عن أنشطة الصندوق العالمي، وبخاصة المبادرات الجديدة الرامية إلى تقديم استجابة شاملة ومرنة لداء فقدان المناعة المكتسب، والسل، والملاريا في البلدان المتضررة من النزاعات مثل العراق، وسوريا، واليمن، ولبنان، والأردن، وفلسطين.
وجدد الطرفان التأكيد على التزامهما بمواصلة العمل معا على نحو وثيق للقضاء على الأمراض السارية في الدول الأعضاء في المنظمة، انسجاما مع روح مذكرة التفاهم التي وقعها الطرفان سنة 2009.

بواسطة : ولاء باجسير
 0  0  
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 12:24 مساءً الأحد 15 محرم 1446 / 21 يوليو 2024.