• ×

04:11 صباحًا , السبت 7 محرم 1446 / 13 يوليو 2024

سفير مصر لدى الأردن طارق عادل يكتب : 65 عاماً على ثورة يوليو

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
عمان – بث - بسام العريان وشادية الزغيّر -
كتب سفير جمهورية مصر العربية لدى الأردن السيد طارق عادل مقالاً بمناسبة ذكرى مرور 65 عاماً على قيام ثورة يوليو 1952 ، جاء فيه :

تحتفل مصر هذه الايام بذكرى مرور 65 عاماً على قيام ثورة يوليو 1952، وبرغم مرور كل هذه السنوات على قيام ثورة يوليو المجيدة، والتي ألهمت حركات التحرر حول العالم، تظل دراسة الاحداث البارزة التي عاشتها وتلتها، جاذبة للباحثين والخبراء بالنظر الى انعكاساتها على منظومة العلاقات الدولية آنذاك، في ظل ترتيبات سياسية وايديولوجية عبرت عن استقطاب دولي بين الكتلتين الشرقية والغربية ومعسكر اشتراكي وآخر رأسمالي، وبينهما مجموعات عدم الانحياز والـ77 المدافعة عن مصالح الدول النامية.

وفي خضم هذا الاستقطاب الدولي، تبوأت مصر مكانة رائدة في الجمعية العامة للأمم المتحدة وتمكنت من توظيف أدواتها الدبلوماسية في خدمة مصالح الدول النامية. ولمصر مواقف مشهودة سواء في النطاق الدولي أو محيطها الاقليمي، وذلك في إطار حركة عدم الانحياز ودعم نضال الشعب الفلسطيني ونصرة قضايا التحرر والتصدي للإحتلال والتمييز والفصل العنصري.

ونجاح ثورة 1952 في تسجيل صفحة مميزة في التاريخ الإنسانى المُعاصر يتجسد بصفة اساسية في تمكنها من إلهام العديد من الشعوب بحقها في صنع مستقبل أفضل.

وقد نجحت الدبلوماسية المصرية في خمسينات وستينات القرن الماضي من توظيف انتمائها للمجموعات العربية والأفريقية والإسلامية، من أجل التعبير بقوه في المنابر الدولية عن إهتمامات ومشاغل شعوب الدول النامية في تحقيق التنمية والرخاء بصرف النظر عن الظروف الدولية المتغيرة.

وبما أن ثورة يوليو قد ولدت على أرض مصر بقيمها وممارساتها عبر حقب متتالية من الزمن، فقد امتدت تأثيرات ثورة 1952 وما ميزها من حراك سياسي وإجتماعي الى مختلف مظاهر الحياة الاقتصادية والثقافية في الدولة المصرية الحديثة بما في ذلك سياسات الاصلاح الزراعي وتحديث الصناعة.

وفي هذا، فإن اعتبارات التاريخ والجغرافيا قد عززت روابط التفاعل بين مصر ودول الجوار، وتتجسد قيم الصداقة بين مصر والاردن منذ بدء العلاقات الدبلوماسية بينهما عام 1946 وايضا في مستوى التعايش الذي تتسم به الجاليات المتواجدة في كلا البلدين الشقيقين، فإسهام المصريين المقيمين في المدن الاردنية في كافة مظاهر الحياة الاقتصادية والتجارية محل تقدير المجتمع الاردني المضياف.

ويمكن القول ان العلاقات الثنائية بين مصر والاردن هي علاقات نموذجية، تشهد تطورا مستمرا في مختلف المجالات تأسيساً على المصالح المشتركة بين البلدين، وتعكسها علاقات الاخوة بين جلالة الملك عبدالله الثاني وفخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي.

وتتزامن احتفالات العيد الوطنى لجمهورية مصر العربية هذا العام مع إنعقاد الدورة 27 للجنة العليا المشتركة بين البلدين خلال الفترة من 24 الجاري الى 27 تموز الجاري، والتي تختتم اعمالها يوم الخميس القادم برئاسة دولة الرئيس هاني الملقى ودولة الرئيس شريف اسماعيل.

واتطلع الى ان تشهد الفترة المقبلة مجالات أكثر اتساعا للتعاون ، فالعلاقات التاريخية الوطيدة والتوافق السياسي فيما نواجهه من تحديات يؤهلنا للارتقاء بمستويات التعاون الراهنة سعيا لمستقبل أفضل لشعبي البلدين الشقيقين.

* سفير جمهورية مصر العربية لدى الأردن طارق عادل

بواسطة : بسام العريان
 0  0  
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 04:11 صباحًا السبت 7 محرم 1446 / 13 يوليو 2024.