• ×

04:55 مساءً , الخميس 7 ذو الحجة 1445 / 13 يونيو 2024

الآثار المصرية تسعى لاسترداد حجر هرم خوفو الجيري من إسكوتلاندا

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
بث - القاهرة - محمد رزق شراب : 
تدخلت السلطات المصرية المعنية بالآثار، بعد إعلان إسكوتلاندا نيتها عرض حجر هرم خوفو الجيري الذي كان يكسي الهرم الأكبر في متاحفها.
وقال المشرف على الإدارة العامة للآثار المستردة شعبان عبدالجواد، إن وزارة الآثار المصرية خاطبت وزارة الخارجية للاستفسار من إسكتلندا حول حجر هرم خوفو المعروض هناك، لمعرفة كيفية خروجه من مصر وبأي أوراق.
وأضاف في حديث متلفز أخيرا، أن الهرم كان مكسيا من الخارج بالحجر الجيري الجيد الذي يعكس أشعة الشمس، والقطعة المهربة هي جزء من هذا الكساء، موضحا أن القوانين قديما كانت تسمح بخروج الآثار من مصر، إلا أنه في بداية 2018 استردت مصر 3 قطع أثرية من أمريكا، كانت قد خرجت في 1927، أي قبل 90 عاما.
وأوضح أن القطع الأثرية التي خرجت بطرق غير شرعية من مصر سيتم استرجاعها وإن طال الزمن، مشيرا إلى وجود دول متعاونة مع مصر في هذا المجال ودول أخرى غير متعاونة.
وذكر أن ثقل مصر السياسي وطرق الضغط المختلفة تساعد على استعادة هذه القطع، مؤكدا أن مصر تعارض دفع أي أموال لاسترداد القطع الأثرية.
وتداولت بعض الصحف الأجنبية إعلان المتحف الوطني في إسكوتلاندا في مدينة إيدنبرج عن عرض كتلة ضخمة من الحجر الجيري تمثل جزءا من الكساء الخارجي لهرم خوفو الأكبر، ومجموعة أخرى من القطع الأثرية المصرية في معرض من المقرر افتتاحه في 8 فبراير.

 0  0  
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 04:55 مساءً الخميس 7 ذو الحجة 1445 / 13 يونيو 2024.