• ×

09:57 مساءً , الخميس 7 ذو الحجة 1445 / 13 يونيو 2024

#عاجل حبيس السودان والسعودية يكشف لبث تفاصيل معاناته وشكوك حول إصابته بالغرغرينا

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
بث - فواز العبدلي : 
بعدما نشرت "بث" قصة حبيس سجون السودان والسعودية لأكثر من 18 عاما متواصلة متنقلا بين سجون #السودان والسعودية، حيث قضى 14 عاما بسجن العاصمة السودانية "الخرطوم" وحاليا يقضي منذ 4 سنوات حبسه داخل السعودية بسجن الإصلاحية بمكة المكرمة، بسبب مطالبات مالية.
تواصل حبيس سجون السودان و#السعودية "م،
الشريف" من داخل سجن الإصلاحية بمكة المكرمة مع "بث"، مناشدا خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده الأمين ووزير الداخلية وسمو أمير منطقة #مكة "حفظهم الله" لإنهاء معاناتة، لا سيما قد شارف السبعون عاما من العمر وطوقته أمراض الشيخوخة.
وبصوت مثقل بالهموم وبلسان عاجزا عن التحدث بطلاقه، قال: "الشريف معاناتي بدأت فصولها حينما تعرضت لمضايقات بمسقط راسي محافظة الجموم شمال العاصمة المقدسة تعطلت بسببها
مصالحي التجاري ومع منع استخراج الصكوك على الأراضي عجزت عن حصر أملاكي وهي حق مشروع لي نظاما وقانونا، كما وأنني أول رجل أعمال اقوم بإنشاء مخطط سكني تجاري بمحافظة الجموم".
وأضاف حبيس السودان والسعودية "حينها قررت السفر إلى السودان للتجارة بتصدير المواشي وقمت بإنهاء كافة الإجراءات اللازمة ولكن عند قيامي بشحن الدفعات الأولى من الأغنام السودانية للمملكة تزامن ذلك مع حرب الخليج لتحرير دولة الكويت فتم إدراج السودان ضمن قوائم البلدان الغير مسموح الاستيراد منها، ما جعل اغنامي حبيسة بواخر الشحن حتى نفقت جميعها، لتنهال المطالبات المالية من بنوك السودان المصرفية فتم معها إيداعي السجن في الخرطوم ومكثت 14 عاما محتسبا بأن ما أصابني إنما هو خير لي".
وتابع "م،الشريف" تم عرض معاناتي في ذلك الوقت على سمو سيدي صاحب السمو الملكي الأمير #عبدالعزيز_بن_فهد بن عبدالعزيز آل سعود "حفظه الله"، فتكفل سموه الكريم بعرضها على القيادة الرشيدة آنذاك بعد تأكد سموه الكريم أن مدونياتي جاءت بسبب تعرضي للخسارة في حرب تحرير دولة #الكويت".
وزاد بالقول: حبيس سجون السودان والسعودية أنه بفضل من الله ثم بجهود شخصية من بعض أقاربه تمكن بعد مكوثه داخل السجن في السودان لأربعة عشر عاما، من مغادرته للسجن، غير أنه ما أن حطت قدماه أرض المملكة حتى فوجئ بأحد المقيمين من الجنسية اليمنية يطالبه بمستحقات بنكية بإسم مصرف الراجحي التجاري تقدر بأربعة ملايين، قال بأنه "لا يعلم عنها شيئا، ومستغربا إجازة محكمة محافظة الجموم للدعوى رغم عدم وجود مستندات
ووثائق؟!! والاكتفاء بتسجيل دعواه شفهيا وتعريفها له بصفة مواطن طيلة جلسات تداول القضيةقبل ان تتنبه للخطأ وتقوم بتداركها له وتصحيحها لجنسيته "يمني"!!.
وبآهات واصل حبيس سجون السودان والسعودية
حديثه مع "بث" متسائلا عن أسباب معاناته وعن المسؤول الذي أحرق زهرة شبابه في السجون حتى بلغ من السن عتيا فنخرته الشيخوخة وقد فاته قطر الزواج؟!!.
واختتم بالقول: "ها أنا أقضي ما تبقي لي من العمر وقد تملكني يقينا بأن لا مناص لي من هذا السجن إلا للقبر وقد عجزت تماما عن معرفة مصير وعد سمو سيدي الأمير عبدالعزيز بن فهد بن عبدالعزيز بإنهاء معاناتي، وماذا حدث بشأن إعفاء سابق شملني من مولاي ملك الإنسانية الملك #عبدالله_بن_عبدالعزيز آل سعود "رحمه الله".
واختتم "م،الشريف" حديثه بأنه حاليا جاري عمل
فحوصات طبية له من داخل سجنه بإصلاحية مكة
للاشتباه مؤخرا بإصابته بالغرغرينا بإحدى قدمية، ثم ردد داعيا ربه قبل أن ينهي حديثه "اللهم اقبض روحي وأنت راضي عني كل الرضا اللهم أسألك حسن الخاتمة وتوبة نصوح والثبات على دينك".
"بث" تحصلت على تعريف محكمة #الجموم للمقيم اليمني بوصفها له سعوديا طيلة تداولها للجلسات القضائية قبل أن تتنبه للخطأ وتسارع
على تصحيحه بعد أن قضى حكمها بإيداع
حبيس سجون السودان والسعودية سجن
الإصلاحية بمكة إلى حين سداد الأربعة ملايين رغم عدم إقراره به وعدم وجود وثائق تختص بالمبلغ؟!!.

image

 0  0  
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 09:57 مساءً الخميس 7 ذو الحجة 1445 / 13 يونيو 2024.