• ×

03:57 صباحًا , السبت 7 محرم 1446 / 13 يوليو 2024

جهود إنسانية أممية وحكومية مشتركة في أعقاب الاشتباكات المجتمعية في غرب دارفور

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
بث - الأمم المتحدة : 
أكدت منسقة الشؤون الإنسانية في السودان قوي يُب سُن، أن هنالك حاجة ماسة لتقديم "مساعدات إنسانية عاجلة" في غرب دارفور، مع إعطاء أولوية قصوى لخدمات حماية السكان الأكثر عرضة للمخاطر.
جاء ذلك في بيان صحفي مشترك للمسؤولة الأممية مع وكيل وزارة العمل والتنمية الاجتماعية السودانية، بعد زيارة وفد من الحكومة والأمم المتحدة إلى مدينة الجنينة السودانية.
وتأتي الزيارة بعد اشتباكات وأحداث عنف مجتمعي أدت إلى مقتل 54 شخصاً وتشريد 40 في المناطق المتأثرة بغرب دارفور.
ونقل البيان المشترك ترحيب الوفد بجهود الوساطة التي قامت بها الحكومة السودانية، بقيادة رئیس الوزراء ونائب رئیس مجلس السیادة، ودورها في الوصول إلى التزام مجموعة المسالیت والمجموعات العربية بعدم الاعتداء وإحلال السلام والاستقرار.
وأورد البيان الصحفي تأكيد وكيل الوزارة على التزام حكومة السودان بالسلام، وأنها "لن تدخر جهدا في توفير أفضل إغاثة ممكنة، والتأكد من تخفيف معاناة المجتمعات النازحة حديثا" بسبب الاشتباكات الأخيرة، مؤكدا على أن الحكومة والأمم المتحدة والشركاء الإنسانيين یقومون بتقییم مشترك للاحتیاجات في المواقع المتأثرة، وأن الحكومة "تقود تقديم المساعدات الإنسانية بدعم إضافي من المجتمع الإنساني الدولي".

 0  0  
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 03:57 صباحًا السبت 7 محرم 1446 / 13 يوليو 2024.