• ×

05:11 صباحًا , الأحد 8 ذو القعدة 1444 / 28 مايو 2023

أبواق مواعدة ومغازلة النساء تسيء لأطهر أرض وتخدم أعداء الإسلام ومقدساته

من نذروا أنفسهم برعاية وخدمة الحرمين يشهد لهم العالم براءتهم من إسقاطات الساذجين

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
بث - فواز العبدلي : 
في حين ترفض وبشدة المملكة التجاوزات الخادشه للذوق العام والمسيئه لعادات وتقاليد مجتمعها المحافظ المستمدة من كتاب الله وسنة رسوله الكريم "صل الله عليه وسلم".
أطلق كاتب صحفي عبر إحدى الصحف المحلية بوقه للمناداة بجواز مواعدة ومغازلة النساء، قابله استياء وغضب مجتمعي عارم، لم تخلو انتقاداتهم من مطالبات بتطبيق إجراءات بحقه ومساءلته.
وشدد مواطنين على أن عدم مساءلة الكاتب الصحفي عما بدر منه، من شأنه فتح الأبواب بنوافذها وعلى مصراعيها أمام المراهقين وسذج الحرية والانفتاح.
مشددين على ضرورة تعزير العقوبات تجاه المسيئين لما قد يتسببوا به من فتح المجال أمام أعداء الدين ومقدساته الإسلامية وتهييج احقاد المتربصين على الوطن وقيادته وشعبه.
ولفت المواطنين إلى مخاوفهم في حال لم تضرب يد الكاتب الصحفي بيد من حديد، أن تبدأ أسراب ذباب الحرية والانفتاح في الإنتشار علانية بالأماكن العامة والخاصة لإيذاء النساء والفتيات والتعدي على خصوصياتهن وجرح مشاعرهن.
وتمنوا إيقاف مثل هذه التجاوزات التي تسيء لأصحابها وللوطن الحاضنة ثراها الطاهرة للحرمين الشريفين لتكون قبلة الإسلام ومأوى افئدة أكثر من مليار ونصف مسلم، ومتسائلين حول الأسباب الحقيقية التي أدت الى تجرأ البعض على دين الله وتفصيله وفق اهوائهم وإطلاقهم للفتاوى؟!!.

 0  0  
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 05:11 صباحًا الأحد 8 ذو القعدة 1444 / 28 مايو 2023.