• ×

12:55 صباحًا , الجمعة 15 جمادي الأول 1444 / 9 ديسمبر 2022

ابتكارات تربوية مستوحاة من لغات المسرح .. د . شيرين الجلاب كيف يكون التعلم عن بعد فعالا؟

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
بث - الاسكندرية - عُلوية الشافعي : 
دكتورة شيرين الجلاب، مدرس علوم المسرح، قسم العلوم الأساسية، كلية التربية للطفولة المبكرة، جامعة الإسكندرية، والمتخصصة في فنون المسرح والتمثيل والإخراج. دكتوراه الفلسفة في المسرح، حيث كانت أطروحتها "الدلالات السمعية والبصرية ودورها في التكوين المعرفي في مسرح الطفل– دراسة في العرض المسرحي- وقبل ذلك كان موضوع رسالتها للماجستير: "مكونات الصورة المسرحية بين المبصر والكفيف في مسرح الطفل- دراسة في نظرية الباتافيزيك.
وعندما نتكلم عن الطفل نتذكر حكايات جدتنا التي كانت تنمي لدينا حب الخيال وحب الجمال
لذا كانت البذرة الاولى لحب الطفل ولعطاء المسرح والتي اثرت فيها كانت حكايات جدتها فتقول انا الأخت الكبرى لأسرة اسكندرية من أصول صعيدية، تربيت وترعرعت على حب القراءة والقصص والحكايات بين أحضان جدتي عزيزة، فمعها طوفت في البلاد البعيدة والجُزُر المسحورة وحلَّقنا معًا كالحمام حول قصور الأميرات والشاطر حسن والسندباد فاستيقظ بداخلي حب التخييل ونغم الأحاسيس وأدركت أهمية الحكاية ودورها في تطوير مهارات اللغة والمعرفة وتنمية الخيال، خاصة في مراحل الطفولة المبكرة. عشت بداياتي في المملكة العربية السعودية فزاد حبي للغة العربية وهناك بدأت أكتب أبياتًا شعرية وجدت استحسان أساتذتي ومن حولي. وفي وطني التحقت بكلية الآداب قسم اللغة العربية ومنها الى معترك الحياة والعمل في مجال التربية والتعليم كمعلمة للغة العربية ثم موجه للتربية المسرحية وتلك كانت البداية الحقيقية لتفجير العشق الكامن بداخلي للمسرح فالتحقت بكلية الآداب قسم المسرح وتبدلتُ كليا فتناغمت أنا والمسرح سويًّا وصرنا رفيقَي دربٍ طويل. وبالرغم من تفوقي وحصولي على المرتبة الأولى لم أتمكن من التعيين في كلية الآداب وكان ذلك من أروع ما صنعه القدر؛ فقد عينت معيده في كلية التربية للطفولة المبكرة جامعة الاسكندرية وبدأت أنسج من المسرح ميدانا فسيحا لمنح الطفل المعرفة والمهارات والتعبير عن الذات وتقبل الآخر وتنمية الخيال والتخيل خاصة في مرحلة الطفولة المبكرة. ومن يومها بات المسرح موطني الذي لا يمكن أن أحيا بعيدا عن ضفافه الإبداعية سواء تأليف النص أو إخراجه أو تدريبات التمثيل ووضع الرؤية الإخراجية شاملة سينوغرافيا العرض المسرحي بكل أشكاله خاصة مسرح الدُّمَى لما يمتلكه من مكانة كبيرة في نفوس أطفال المرحلة المبكرة.
ومن هنا ننطلق مع الجلاب لنبحر في كيفية تعليم الطفل عن بعد خاصه في ظل ما مر ويمر بنا من فايروس فرض نفسه على الكرة الارضية وكيف نتغلب على تلك الفترة لكي نستمر في العلم والتعلم ونسال
كيف ترين التعلم عن بعد، وما علاقته بالمسرح؟
التعلم عن بعد هو لقاء مبني على الافتراضية فالمعلم أو المحاضر أو المدرب يفترض أنه يجلس أمام المتلقي يتبادل معه المعرفة وينقل له رسالة ما، هذه الافتراضية نجدها في المسرح فالجمهور يجلس في مقاعده يتلقى رسالة من الممثل، الذي يدرك تماما أنه ليس بأمير ولا سلطان ولا حاكم بلاد الجان، وإنما عقدا الطرفان فرضية درامية لكي يمتع كل منهما الآخر، إلا أن عملية الإمتاع المسرحي تتطلب الكثير من العوامل اللازمة لكي تتحقق، وإلا فشل الأمر وانهار.
الأمر ذاته في عملية التعلم عن بعد، فالطالب لابد أن يشعر أن استاذه يجلس بالفعل أمامه يتواصل معه ويحقق له هدفه المعرفي والمهاري، الأمر الذي يستوجب خلق حالة من التشويق والجذب وإثارة الانتباه، بالصورة التي تمكن الطرفين من التغلب على رتابة وجمود التواصل عبر شاشات الحاسوب والأجهزة الذكية.
ذكرت أن هناك عوامل لازمة لكي يتحقق التشويق والإثارة في المسرح وكذلك في التعلم عن بعد، فكيف يكون ذلك؟
يتمتع المسرح بلغات متعددة منها السماعية ومنها البصرية، حيث تتمكن من توصيل الرسالة إلى المتلقي بصورة ترضي فروقة الفردية، حيث تتنوع تلك الفروق وفق الأنماط المكونة لهذا الجمهور ، فمنهم من هو سماعي ومنهم من هو بصري أو منطقي رياضي أو حركي وكذلك الشخصي
والاجتماعي وغيرها من الأنماط المختلفة ، تلك الأنماط التي نظر لها جاردنر في نظريته للذكائات المتعددة التي تعني ، أن لكل منا نمطه الخاص الذي يعتبر مفتاح التلقي والإدراك ، الأمر الذي يستدعي وضع تلك الأنماط في الاعتبار خلال التنوع في عملية توصيل الرسالة سواء أكان في المسرح أو المحاضرة أيا كانت عن بعد أو بشكل تقليدي مباشر.
وما تلك الطرق والأساليب المتنوعة التي يجب توافرها لتحقيق التنوع ومن ثم إرضاء الفروق الفردية؟
أولا لابد من الاهتمام بنقطة هامة هي التهيئة وكيفية خلق قنوات اتصال وتواصل مبنية على المنفعة المعرفية بين المتلقي والمادة المطروحة سواء أكانت عرضا مسرحيا أو محتوى أكاديمي ، فإذا لم يشعر المتلقي باحتياجة لما يقدم له لن *يتحقق ما يطل عليه شغف التلقي.
بالنسبة لسينوغرافيا الاوهي الصورة المرئية سواء في المسرح أو المحاضرة الافتراضية:
• على المعلم أو المحاضر أو المدرب أن يعتبر نفسه النجم ، الذي ينظر له المتلقي بشغف ويدقق في كافة تفاصيله ، لذلك علينا أن نهتم بشكل ولون الملابس أن لاتكون مائلة للقتامة أو ملفتة بصورة مشتتة ، نبتعد تمام عن كل ما يثير انتباه المتلقي ويصرفه عن الهدف المنشود كارتداء الإكسسوارات المبالغ فيها، أو ارتداء ملابس غير مهندمة أو غير ملائمة.
• كما يلعب المنظر العام وتكوين المكان دورا جوهريا سواء في المسرح باعتباره أحد الدلالات البصرية التي تلعب دورا جوهريا في قضية العرض أو في المحاضرة الافتراضية ، فالخلفية التي يجلس أمامها المحاضر لابد أن تكون بسيطة لا تحتوي على أي مشتتات مثل صور عائلية أو لوحات مزخرفة قد تصرف الطالب عن عملية التلقي.
• أما الإضاءة التي تعتبر من أهم مكونات سينوغرافيا الفراغ المسرحي، هي أيضا من أهم مكونات سينوغرافيا المحاضرة الافتراضية، فإن كانت خافتة، أو مائلة للألوان المائية، أو النارية، أو موحية بأي حالة شعورية، قد تنقل حالة الخمول أو الملل والرتابة للمتلقي فيؤثر سلبا على الوعي والتركيز.
أوضحت في هذه النقاط ما يتعلق بضوابط الصورة المرئية، فما الضوابط الأخرى التي تخص النجم ذاته أو المحاضر؟
من وجهة نظري هي الأهم فالنجم او المحاضر هو المسؤول عن نجاح عملية التلقي أيا كان نوعها، لذلك عليه أن يلتزم بأمور لا غنى عنها حيث:
الصوت الذي يعتبر أخطر جهاز يمتلكه النجم لنقل تفاصيل الرسالة، فمن خلاله يمكن من يستمع إليه من تكوين صورا ذهنية تحقق الفرجة والمتعة، ومن ثم الانفراجة وتفريغ الكبت، الذي يتحقق خلال الزمن العرض المسرحي أو خلال الشعور بالرضى وإدراك المعلومة خلال زمن المحاضرة الافتراضية، وهو ما يحتم على هذا الصوت أن يتمتع بالمرونة والتلون والقدرة على منح كل كلمة نبرا وزمنا يلائم الغرض منها،
ليس هذا فحسب ففي المحاضرة الافتراضية تؤثر وضعية الجسد وخاصة الرقبة بشكل كبير على الصوت فيكون إما مضغوطا، أو خافتا، أو غير واضح لذلك يجب أن تكون الجلسة منضبطة ومريحة لكي يكون الأداء ملائما بمحاضرة أكاديمية.
- كما تلعب لغة الجسد دورا جوهريا فملامح الوجه العابس لا تحقق ما تحققه الملامح البشوشة، كذلك ثبات الجسد دون حراك يسبب رتابة الصورة ومن ثم ملل المتلقي وانصرافه، أو كثرة حركة الجسد أو إشارات اليدين بصورة مبالغ فيها يسبب تشويشا وتشتيتا للمتلقي، فإن كان لكل حركة مما ذكرت دلالتها في المسرح وضوابط في استخدامها، ففي المحاضرة الافتراضية لها أيضا تأثير يجب عدم تجاهله.
ذكرت نقاطا كثيرة غاية في الأهمية تمكنا من تقديم تعلم فعال وإن كان عن بعد يرضي المتلقي إلى حد كبير، إذا طلبت منك نقطة تجملين بها ما ذكرت في حوارنا، أو نصيحة غالية من وجهة نظرك، ماذا تقولين؟
شارك طلابك الحوار امنحهم حق المشاركة والتعبير عن الرأي، أرشدهم في اتخاذ القرار، اجعل منهم من يقوم بطرح المعلومة بديلا عنك أو يشاركك في طرحها فهي تحقق نتائج أفضل في التغذية الراجعة وقياس نواتج التعلم.
وختاما أقول ابتسم حب ما تعمل كي تنقل طاقة إيجابية مفعمة بالشغف واللهفة، يستشعرها كل من حولك فيسود جو من الحماس والرغبة والتشويق، وبالتالي تكون نتيجة التلقي الرضا من كافة الأطراف مهما اختلفت الأنماط وتباينت الفروق الفردية . وبهذا ختمت الدكتورة شيرين الجلاب حديثها مع توصيه باستمرار الجدة والوالدين في تقديم حكايات للاطفال التي تنمني العقل والقدرات وتساعد في الرقي للوصول للهدف التربوي القويم للنشئ

 0  0  
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 12:55 صباحًا الجمعة 15 جمادي الأول 1444 / 9 ديسمبر 2022.