• ×

07:09 مساءً , الجمعة 7 ربيع الثاني 1440 / 14 ديسمبر 2018

جديد المقالات

حظيت مواقع التواصل الاجتماعي مؤخراً في العالم...


سليمان بن حمدي القرشي ولدت رجل يعشق تراب...


أطلقت وزارة التعليم ممثلة في برنامج البحث...


أحمد بن ركاض العامري عندما نستعيد تفاصيل...


دام عزك يا وطن 88 عام من الشموخ

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 مرشود الرحيلي
مرشود الرحيلي

وطنا دام عزك شامخ والدين سيرة مارضينا غير ارضك نسكن ونعشق ثراها
انتمي لك والفخر لي شخص وارضه جزيرة من يلوم اللي يحبك ام وتغلي ضناها
يالسعودي بس اسمك لا لمع في كل ديرة والله انه تاج اكبر من على هامة سناها
شعب ودستور وأمه ترتوي من فيض خيره لا عدمنا من حكمنا ولا نسينا من بناها
تحتفل بلادنا المملكة العربية السعودية يوم الأحد 13 محرم 1440 الموافق 23 سبتمبر2018 - غرة الميزان من كل عام باليوم الوطني ل 88 وطني الحبيب وبهذه المناسبة الغاليه على قلوبنا وما تحمله من معاني الحب والوفاء والولاء لهذا الوطن المعطاء الغالي على قلوبنا والشعب السعودي النبيل
نتفدم بالتهنئة القلبية الحارة الى مقام خادم الحرمين الشريفين الملك . سلمان بن عبدالعزيز وولي العهد صاحب السمو الملكي محمد بن سلمان وكافة الشعب السعودي الوفي حفظهما الله وحفظ السعودية واهلها من كل سوء وجميع المسلمين في كافة انحاء العالم الاسلامي وهم ينعمون بكل خير وازدهار

تحل ذكرى اليوم الوطني لبلادنا الغالية في غرة الميزان وهو اليوم الأغر الذي يتذكر فيه المواطن السعودي بكل فخر واعتزاز هذه المناسبة التاريخية السعيدة التي تم فيها بتوفيق من الله جمع الشمل ولم شتات هذا الوطن المعطاء..
اليوم الوطني، يوم توحيد هذا الكيان العملاق على يد جلالة الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود - طيب الله ثراه - وفي هذه المناسبة الغالية نسجل فخرنا واعتزازنا بالمنجزات الحضارية الفريدة والشواهد الكبيرة التي أرست قاعدة متينة لحاضر زاه وغد مشرق في وطن تتواصل فيه مسيرة الخير والنماء وتتجسد فيه معاني الوفاء لقادة أخلصوا لشعبهم وتفانوا في رفعة بلدهم حتى أصبحت له مكانة كبيرة بين الأمم.
تمر علينا هذه الذكرى لنستلهم العبر والدروس من سيرة القائد الفذ الملك عبدالعزيز الذي استطاع بحنكته ونافذ بصيرته، وقبل ذلك كله بإيمانه الراسخ بالله عزوجل أن يضع قواعد هذا البناء الشامخ ويشيد منطلقاته وثوابته التي ما زلنا نقتبس منها لتنير حاضرنا ونستشرف بها ملامح ما نتطلع إليه في الغد - إن شاء الله - من الرقي والتقدم في سعينا الدائم لكل ما من شأنه رفعة الوطن ورفاهية وكرامة المواطن ,,,,
و صدر امر الملك عبدالعزيز طيب الله ثراه بتوحيد هذه البلاد بالمرسوم الملكي في 17 جمادى الاولى عام 1351 بتوحيد كل اجزاء الدولة السعودية الحديثة باسم عزيز على قلوبنا المملكة العربية السعودية واختار الملك عبد العزيز يوم الخميس الموافق 21 جمادى الاولى من نفس العام الموافق 23 سبتمبر عام 1932 يومآ لأعلان قيام المملكة العربية السعودية وتحمل ذكرى اليوم الوطني لبلادنا الغالية بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العز وولى العهد صاحب السمو الملكي الامير محمد بن سلمان ولي العهد حفظهما الله جميعا وحفظ الله الشعب السعودي النبيل و بلادنا الغالية
غرة الميزان وهو اليوم الاغر الجميل الذى يتذكر فيه المواطن السعودي النبيل بكل فخر واعتزاز هذه المناسبة الطيبة التاريخية التي تم فيها جمع الشمل ولم شتات هذا الوطن المعطاء بتوفيق الله سبحانه وتعالى ثم بحكمة الملك عبدالعزيز عليه شهابيب الرحمة ومن بعده ابناءه الابطال الاوفياء الذين أرسوا دعائم
الوحدة وصنعوا قواعدها وجمع شمل أبنائها ليبنوا معآ صرح هذه الدولة وقد توثقت وحدتها في المسيرة ان توحيد هذا الكيان العملاق على يد جلالة الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن طيب الله ثراه وابناءه البررة المخلصين - التي قادها من بعد - ابناؤه الملك - سعود - ثم فيصل - ثم خالد ثم فهد وعبدالله رحمهم الله ثم سلمان الخير خادم الحرمين الشريفين وولي العهد صاحب السمو الملكي - محمد بن سلمان وكافة الاسرة الحاكمة وفقهم الله لكل خير
انها مناسبه عزيزة على قلوبنا نسجل فخرنا وحبنا واعتزازنا بالمنجزات الحضارية الفريدة والشواهد الكبيرة التي أرست قاعدة متينة لحاضر مزدهر بالخيرات وغد مشرق بأنوار العطاءات وطن تتواصل فيه مسيرات الخير والتقدم والنماء وتتجسد فيه معاني الوفاء لقادة أخلصوا لشعبهم وتفانوا في رفعة بلدهم حتى اصبحت له مكانة كبيره ومرموقة بين الأمم بلاد الحرمين الشريفين مكة المكرمة بيت الله الحرام وقبلة المسلمين في شتى المعمورة ومسجد رسولنا وسيدنا وحبيبنا محمد صل الله عليه وسلم في المدينة المنورة وقبره الشريف واصحابه رضي عنهم أجمعين وكافة مدننا الغالية التي تنعم بالازدهاروالتقدم في كافة المجالات ندعوا المولي عزوجل ان يعز الاسلام والمسلمين ويوفقهم لما يحبه ويرضاه وان يديم علينا نعمه ظاهراً وباطنه ويحفظ شبابنا وامتنا العربية والاسلامية في كل زمان ومكان متمسكين بكتاب الله وسنة رسوله صل الله عليه وسلم وهما طريق الخير والسعادة والحق والنجاح والتوفيق في الدنيا والاخرة
وفقك الله يا خادم الحرمين الشريفين وولي عهدك الامين علي ما تقومون به من خدمات عظيمه للوطن والموطن تذكر فتشكر من مشاريع للتوسعة العملاقة للحرمين في مكة والمدينة وذلك لراحة المواطنين والحجاج والمعتمرين والزائرين وتوسعة الطرق وانشاء المدارس ودور العلم والمساجد والصحة وكافة الخدمات والتي تقدم للمواطن بالمجان
اسئل الله لوطني الغالي مزيدا من التقدم والتنمية والازدهار والعطاء بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز وولي العهد صاحب السمو الملكي محمد بن سلمان والشعب السعودي النبيل ويحفظ امير المدينة المنورة صاحب السمو الملكي - فيصل بن سلمان ونائبه صاحب السمو الملكي - سعود بن خالد وكافة امراء المناطق والمحافظات في جميع مناطق السعودية وكافة ابناء وطننا الغالي
وان يديم على بلادنا نعمة الامن والامان والاستقرار والرخاء وكافة الدول العربية والاسلامية والمسلمين ودام عزك ياوطن - والله ولي التوفيق..


 0  0  1050
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 07:09 مساءً الجمعة 7 ربيع الثاني 1440 / 14 ديسمبر 2018.