• ×

08:10 صباحًا , الأربعاء 2 رجب 1441 / 26 فبراير 2020

جديد المقالات

تساهم الكثير من شركات القطاع الخاص في دعم...


حينما يموت الرجال .. تتوقف في المآقي العبرات .....



أضحت التكنولوجيا الرقمية تشكل جزءاً كبيراً...


الفنون لغة عالمية تبني الأمم

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط

تلعب الفنون دوراً مهماً في حياة المجتمعات البشرية، حيث تنهض بالإنسان وتجعله أكثر رقياً وتحضراً، وغالباً ما ترتبط الفنون بالإبداع والابتكار والعبقرية وتؤدي إلى إشباع الرغبات الروحية للفرد، وهي إفراز طبيعي لثقافة المجتمع ، في الوقت الذي تكون فيه هذه الثقافة المجتمعية مرآة لتلك الفنون التي لا تهدف إلى ترقية قيمة الإحساس بالجمال فحسب، وإنما إعلاء قيم الفضيلة والأخلاق وحب العمل والعلم وحب الوطن وبناؤه والدفاع عنه وغيرها من القيم الإيجابية الأخرى.
إن دور الفنون في المجتمع مؤثر بشكل إيجابي وملموس، حيث لها مكانة هامة بالنسبة للفرد والمجتمع وتأثيرات كبيرة على تماسك المجتمعات فضلاً عن أنها وسيلة للتفاهم العالمي، وهي أهم إرث خلفه الإنسان على البسيطة عبر العصور نظراً لإسهامها الكبير في تطور البشرية، حيث ظهرت الابتكارات والاختراعات التكنلوجية من وحي خيال الفنانين. وقد تم تقسيم الفنون قديماً إلى سبعة أنواع، غير أنه أُعيد تقسيمها في العصر الحديث إلى ثلاثة أقسام تتمثل في الفنون التشكيلية مثل الرسم والتصوير والخط والهندسة وفن العمارة والنحت والفنون التطبيقية وغيرها، والقسم الثاني يضم الفن الصوتي مثل الموسيقى والغناء والسينما والمسرح والشعر والحكايات وغيرها، في حين يضم القسم الثالث الفن الحركي مثل السيرك والرقص والألعاب البهلوانية وبعض الرياضات وغيرها.
إن الفنون ليست غاية في ذاتها وإنما لها أهمية في مجالات كثيرة، فللفنون أهمية اقتصادية من حيث إيجاد فرص عمل جديدة وزيادة القوى العاملة مما يسهم في زيادة الناتج المحلي الإجمالي وبالتالي رفد اقتصاد الدولة، فعلى سبيل المثال تشكل العائدات الفنية في ولاية كاليفورنيا الأمريكية وحدها ما يعادل 7.8 % من الناتج المحلي الإجمالي، وبالإضافة إلى ذلك فإن للفنون دور هام في قطاع السياحة حيث يقضي المسافرون لغايات فنية مدة طويلة في البلد الذي يقصدونه وينفقون أكثر قياساً على غيرهم من السياح الآخرين، كما تعمل الفنون على تحسين الأوضاع المعيشية للفرد وتؤدي المشاركة بالأنشطة الفنية المختلفة إلى تقوية الروابط المجتمعية وتزيد من تماسك المجتمع، أما الأهمية الثقافية للفنون فتكمن في تعزيز مجموعة من القيم الإيجابية في نفوس الأفراد كزيادة التسامح ونبذ التعصب والتطرف والغلو.
إن إنشاء الهيئة العامة للترفيه في المملكة هو بلاشك بداية للسير على الطريق الصحيح لصناعة فنية متطورة تليق باسم ومكانة المملكة في ظل رؤية 2030 الطموحة، حيث يقع على عاتق الهيئة رعاية الفنون وتهيئة الأرضية الصلبة لصناعة فنية ترفيهية متطورة من خلال الفنون التي تهدف إلى بناء المواطن السعودي ورفد حضارته وقيمه، ولا شك أن الحركة الفنية والثقافية موعودة بمزيد من التطور لتكون المملكة في صدارة دول المنطقة إتكاءً على مخزونها وإرثها الثقافي والفني الذي سيتم إبرازه عبر فعاليات الهيئة سواء من خلال الموسيقى أو المسرح أو الدراما وكافة أنواع الفنون الأخرى.

جواهر بنت عبد العزيز النهاري
باحثة وكاتبة سعودية


 1  0  790
التعليقات ( 1 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    05-24-1441 03:01 مساءً TARIQ :
    رائعه دكتوره جواهر كما عهدناك

    مع التحيه
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 08:10 صباحًا الأربعاء 2 رجب 1441 / 26 فبراير 2020.