• ×

04:16 مساءً , الجمعة 10 صفر 1440 / 19 أكتوبر 2018

من هي التي استضافة ابو غيث وتلذذ في استقبالها له ثم وقع في مكائدها وقامت بترويضه عدة مرات !!!!

لقاء خاص لـ "بث" مع الشاعر الشاب أبو غيث

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
صحيفة بث - سامي الخليفة : 


البطاقة الشخصية :
ياسر مهنا كريم التميمي
العمر 25 سنة
الحالة الاجتماعية اعزب
طالب في جامعة الجوف
كنيته ابو غيث

ضيفنا شاعر شاب يهوى القنص يعشق البر امامه مستقبل واعد ان شاء الله وهذا اللقاء هو بمثابة دعم ومعرفة لما يدور بخلد أي شاب وبين اعينك اخي القارى ضوابط الحوار ...

س - خطورة الانتساب للقصيدة الا يجعلك تخاف شراسة المصافحة الاولى ؟
- لا بالطبع فليس هناك أي خوف

س- كل شاعر له باب لقصائده .. فما هو باب ابوغيث ؟
- في الحقيقة باب قصائدي هو الحب ويقال اخي القارئ وورثا عن الاجداد ملهمة الشاعر الحب والفراق

س- ايكم الضيف عند الاخر انت ام القصيدة ؟
- احيانا انا الضيف عندها وتجدني استمتع جدا في نظمها واتلذذ في استقبالها لي فنتوه في خيال مفعم بشعور بين الوعي وا لا وعي . وعندما اكتبها لواجب ديني او وطني هي تكون في ضيافتي .

س- من يفتك بالاخر قائل القصيدة ام القصيدة ؟
- طبعا هي من تفتك بي

س- قصائدك مشبعة بالجرح والالم ... لماذا ؟
- الشعر عبارة عن مشاعر يخرجها الشاعر من جوفه وبالتأكيد ان كل انسان تعرض كثيرا لمتناقضات الحياه

س- من خلال مشواري الاعلامي توصلت الى ان للقصائد مكائدها .. كيف تنجو منها ؟
- صدقت يا ابا فيصل ووجهة نظري انك تقع كماشة في من يتصيد عليك الاخطاء

س- اخ ياسر كل له من اسمة نصيب .. فماذا قدم اسمك لقصائدك ؟
- السهولة واليسر وأسأل الله ان يجعلني عند حسن ظن الجميع

س- قصائدك التي استمعت لها عبارة عن خيال في مكان جمالي ولوحة فنيه ترسم عشقك للرحلات البرية ؟
- شهادة اعتز فيها ..

س- كل شعراء العالم قصائدهم رساله مفتوحه .. هل تفكرون بالقارئ كيف يفهمها ؟
- افضل الشعر هو النظم بالسهل الممتنع .

س- شعراء الجوف جميع تفاصيل قصائدهم في تضاريس المنطقة ... لهذا الحد لدينا بعد جمالي ؟
- اولا هي موهبة من الله وثانيا فهي ممتعة للسامع من اهل المنطقة ومحفزة لمن هو خارجها

س- انتم الشعراء ابطال في قصائدهم .. فما هي بطولتك ؟
- الانسان يحب نفسه ويحب امتداحها وأسأل الله العلي القدير ان تجتمع فيني مكارم الاخلاق

س- لم تجب ... وما هو السر لمتذوقي الشعر ؟
- ليس هناك ما اخفية والشق الثاني من السؤال لكل قصيدة سرها والمعني في بطن الشاعر .. والقارئ عليه البحث عن السر

س- معشر الشعراء .. بيدكم اليمين تمجدون المرأة ... وباليد اليسار تذبحونها ؟ أصبتموني بحيرة ؟
- المرأة هي امي وخالتي وعمتي واختي

س- لم تجب بعد ؟
- من يقول ما لا يفعل كثير والاحاديث كثيرة التي توصينا بالنساء خيرا

س- الجمال الانثوي 00 تتغزلون فيه بعيون حسية وتقولون ما لا تفعلون ؟
- هو سبب رئيسي في البلاغة الشعرية

س- لكونك عاشق للبر ... هل كان بينك وبين العشب همس ؟ و النار ؟ و الطير ؟
- نعم هناك همس كثير وتناغم متداخل بخطوط متقاطعة لا يستطيع احدا فكها سوى الشاعر نفسه

س- كم عدد الامسيات الشعرية التي اقمتها ؟
- صراحة قليل جدا ومن خلالكم اعتذر لكل من طلبني اقامة امسية شعرية ورفضت طلبه

س- هل انشد منشدوا الشيلات شيئا من قصائدك ؟
- نعم

س- ماذا قدم لك النقد الذي توجهه ؟
- النقد البناء هو طريق للإبداع

س- المهرجانات الوطنية هل تخدمكم كشعراء ؟
- بالطبع ونتمنى ان يكثفوا من تواجد الشعراء الشباب فيها

س- بكلمة واحدة ( ماذا تعني قائل القصيدة مجنون ) ؟
- اعجاب بالقصيدة

س- بعض الشعراء يمجدون زمن الطفول ؟
- الطفولة جميلة والانسان يتذكرها في كل شيء في دلالها وشقاوتها وسكناتها

س- اقرأ ان بعض القصائد تعذب الشاعر .. ما تعليقك ؟
- احيانا

س- ما هو احساسك بعد الانتهاء من القصيدة ؟
- ليس دائما مفرح

س- هل هناك شيء ما تحب ان تعرج عليه في ختام لقائنا ؟
- لا يوجد

نماذج من قصائد ضيفي :
النموذج الاول :
يا معذربين اهل القنص ما تعرفون *** وما عذرب القناص كود المساكين
إن كانكم على الدراهم تخـــــافون *** حنا شرينا ونسة الخـــــــاطر الزين
باكر نموت وكــــل الاحيا يموتون *** واللي جمعتوا مـــــا يبقون به شين
وإن كان من رمي الشوازن تهابون*** حنا عـــــلى رمي الشوازن مهيبين
وان كانها بالعرف والسلم تدرون *** إنا على سلم العزيزين مـــــــــاشين
مــــع الحر مّا تَصْبحون وتمسّون *** ومانتم على جـــــو القوانيص واتين
واليا تكلمتوا يقــــــــال ويقولون *** وسوالفٍ حادت عن العرف والدين
وعلومكم اترامب وجـــه بكمون *** والكندليسا رايس عــــــادت لبرلين
وازمة تمر بمنطقتنا وشمـــــعون *** عزاك يــــــــا عزام ريس فلسطين
وتجونا يا معذربينا تلومـــــــون *** إما خفاف عقول ولا حســــــودين
اقول والله لو لباكر تحـــــــكّون *** إني ما خلي رمي برقى الجناحين
والله يا رمي الذايبة كان توحـــــون *** تسوى لها من هايف النــاس سبعين
ومقناص فجريه يساوي طـربزون *** واللـــــــــي حوليها من يسار ويمين
يا للي على ندفا تجون وتمـــــرون *** ما مركم جولٍ تـــــــــــــعدى ثلاثين
لا طيّح الوسمي على البيد تا طـون *** وكلن زهابة كمّله لو عــــــلى الدين
ولا شفتو الجول المكحل تسـوقون *** تقولكم من شوف الأكحل مجــــانين
يعطيكم البترول مرمــــى وترمون *** ويطيح من خمسين خمسة وعشرين
هذا مضحاكم عــــــــلى ما تحبون *** وتحللون مصوبات احمـــــــر العين
وتسولفون برميكم وتــــــــــحدون *** عشتو ولا عــاش الردي يا لكريمين
والخاتمه صلوا عدد ما بها الكون *** علـــــــــــــــى نبي الله خير التقيين

النموذج الثاني :

وضع يبغى له مع الليل مسرى *** على ظهر جيـبٍ يـونّسـك مسراه
ابو شـنـب مــع سِهلةٍ يوم قمرى *** تقول ذيــبٍ جايب الصيد لجراه
ياحلو زوله والريــــاغي تغبرى *** مع سكة ثور عجاجه وجــــــلاه
لاشافه المرقب مع الخط يجرى *** يظن بأن الحــــــرب قامت قياماه
ما يوقفه سيلٍ ولا طين خبـــرى *** ولا شناظيرٍ طـــــــــــــوالٍ تحداه
ابو شنب يــــــالعنبو شبر شبرى *** اظن كل من جربه حاز لرضــاه
على شناباته كـــواشيف صفراء *** من شافها تتــــــــــل قلبه وعيناه
علامةٍ عن كل مركــــوب غيرى *** سخـــط العيون مصممينه بحذراه
يشوق قلبي له كمـــا شوق عذرى*** على وليفٍ غــــــاب عناها تباكاه
اوكن شوقي له مــريضٍ بحجرى *** على السلامه يطلب الله من ال آه
مركب عزاز القـــوم للعز يشرى **** يكفيه سكـــــــان الجزيره تعزواه
يعزة الــــــــراعي وشيخٍ وشفرى *** كـــل العرب بأجوئها شرط تبغاه
جيبوا لي الشاصي عن المدّن برى *** لاجل اتنهض واترك المدن وغثاه
غربٍ عن الديرة هجوسي تحبرى **** حبرى حبارى داخل القلب حبراه
ابي اتونس دام الاعمــــــار تبرى *** ودام البشر حده زمانه على ادناه
ابي اتمشى بين جلدٍ وحـــــــــرى *** معي خوين طـــاب ذكره وطرياه
امشي بلا وجهه عن وجيه قشرى *** ياحلو ممشانا مـــــــع القاع حلواه
لاصار من خاواك رجلٍ بعشرى *** وش عاد تبغى من زمـانك وبلواه
ولاصار جوك مع نديمك مسرّى *** لاتبدله باللي خـــــــفى عنك مبداه
في خايعٍ تضبط من الكيف شقرى *** مهيلـــــــــــة بدلال رسلان مزلاه
ولا الردي يبقى ردي مــــا تمرى *** لبو خـــــــــــــوين عن خويه تبلاه
ولبو خوين مـــــا ظهر غير شرى *** معدوم خيره يعسى الــــــرب يفناه
عن خوة اللي مـــن المبادي تعرى *** حالف حــــــرام اقطع مشبة وممشاه
مالله غصبني في مخاوى مـــهرى *** لا والذي روحي بـــــــــكفه ونرجاه
يالله حسن الخاتمـــــــــه قبل تِقرى *** اعمالنا تغفر ذنـــــــــــــوبي وتمحاه

النموذج الثالث :
على طــاري الأخبار والأسعار والأزمـــة *** ماعينّتوا (بــدل فرقى) نفلل بــــه مواترنا
يروح الليل بالمسرى وذكرى مــالها لزمة *** وطاري يكسر الخاطر وطاري بس يقهرنا
يقولون شيباني مـــا يِكسَر من هو بحِزمة *** وانا وسط خلاني كسرنا الحب ودمرنا.."
قســــم بالله يالفرقى تغلب الرجل وتهزمة *** وتترك بالصدر خيبة.." لو بننسى تذكرنا
تعبنا والله الشاهد عـــلى قلبٍ هوى عزمة *** لو إن الشور بيدينا من.." الذكرى تحررنا

النموذج الرابع :
قدر المحترم واثمن الـــــــــــــــــــــوافي *** واشره على النعم لو عسرة مساعيها
واركض ورى الطيب لوي ياعرب حافي *** خوف الردى لايجي نفسي ويخزيها

ان جيتني طيب وقلبك علي صـــــافي *** اجيك أنا اصفى من الدنيا ومافيها
وان جيتني تبحث الزلات يا هــــــافي *** فـ الله بلاك بمصيبة مــــــا تقديها
لو تملك الارض وقلبك مظلمٍ طـــــافي *** خوتك والله فلا فكرت انا أشريها
المصلحه مهي من طبعي ولا اوصافي *** اموت يــــــانور قبل النفس ادنيها
امشي ورى أبوي واكسب علمه الكافي *** اللي ليا اخطيت عدل لي خطاويها
رجـــــواي بالله.. واليا ضقت مشرافي *** ومصير الأيام تكشف عن خوافيها

خاتمة:

ولكل بداية نهاية وخبر الكلام ما قل ودل بعد ان ابحرت في تضاريس حياة شاب على وشك اكمال دراسته الجامعية والاعجب في قصائدة هي ان خاتمة قصائدة تتمحور في صلاة فيها اماني بحسن الخاتمة مع ذكريات يريد التحرر منها ويرتجى فيها ربه .
شكرا ابا غيث ...

بواسطة : سامي الخليفة
 1  0  
التعليقات ( 1 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    06-26-1439 11:59 مساءً ابو حمود :
    ماشاء الله ونعم بابو غيث وبالتوفيق ونتطلع لمزيد من الابداع

القوالب التكميلية للأخبار