• ×

11:46 مساءً , الخميس 14 جمادي الأول 1444 / 8 ديسمبر 2022

الدكتورة بسنت فهمي مداخله لقناة النيل الفرنسيه Direct للتعليق علي الاداء الإقتصادي للدوله المصريه والمشروعات الإستراتيجيه العملاقه التي تم التخطيط لها لبناء مصر الحديثه

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
بث - القاهرة - عُلوية الشافعي : 
في لقاء فخامه الرئيس مع السيد رئيس مجلس الوزراء، والمهندس شريف اسماعيل، مستشار السيد الرئيس لمتابعه المشروعات العملاقه، ووزير ي الري والزراعه، والمسؤول لتطوير سيناء الغاليه، ومجموعه من الوزراء والمسؤولين بالدوله وذلك لمتابعه المشروعات القومية خاصه المشروعات المرتبطه بتطوير الرقعه الزراعيه في وسط وشمال سيناء.

هذا بالاضافه الي المشروعات الخاصه بالاستثمار في قطاعات خاصه بالاقتصاد الاخضر والاقتصاد الازرق وذلك عن طريق الاستخدام لاحدث الوسائل التكنولوجيه والفنيه لتطوير الاراضي واستخدام المياة باحدث الطرق لتحقيق الاستفادة المثلي من المياة المتاحه. (مشروعات الامن الغذائي وما يصنع عليهما)

والتركيز كان علي تطوير الرقعه الزراعيه بسيناء وشرق العوينات وتوشكي، والبنيه التحتيه للازمه
لتسهيل القيام وتحقيق تلك الاهداف التي تسعي الي تنميه اقتصاديه مستدامه بغرض الارتفاع بمستوي الخدمات المقدمه الشعب المصري في كافه ربوع المحروسه. (مشروعات امن غدائي متطورة تقام علي احدث الطرق التكنولوجيه والفنيه)

المتابعه الدوريه لفخامه الرئيس
قوة دفع علي درجه عاليه من الاهميه لدفع عمليه البناء والتطوير وتحقيق الاهداف المرجوه من التطوير والبناء للدوله المصريه.

هذا التطور هام في ظل استغلالنا حاليا لمساحه ٧٪؜ من مساحه الدوله المصريه.
وهذا لا يصح . (المستهدف ان نصل الي ٣٠٪؜ بعام ٢٠٣٠ )سوف يساعد علي قيام صناعات متخصصه، بمًواد خام محليه. (تساعد للمحافظه علي الاحتياطي النقدي، وتمنع خروج ارباح الشركات وتحويل الاموال للخارج بشكل ممنهج)

سيناء مساحه واسعه، بها مواد طبيعيه تتمتع بدرجه عاليه من التنوع والثراء، امكانيه التوسع في الاقتصاد الاخضر وما يصنع عليه، التنًوع السياحي خاصه السياحه الدينيه، سيناء الارض المقدسه التي تجلي عليها الخالق لنبيه موسي، الموقع الجغرافي الذي يسمح بإقامة مراكز ترانزيت لشركات كبري، الخ من الانشطه الاقتصاديه المتنوعه.

المناخ الرائع المتميز، والموقع الجغرافي والثروات المتعدده، كلها تسمح باقامة وتطوير سيناء، ليس فقط بغرض التطوير الاقتصادي لمصر ولكن لتفعيل التعاون الاقليمي خاصه مع اوروبا وافريقيا الاقاليم العربيه المحيطه.

مشاريع عملاقه، وخاصه علي ارض سيناء، فمن الناحيه الاستراتيجيه والامنيه، هناك ضرورة لتطوير كل شبر من ارض سيناء الغاليه، للحفاظ علي الأمن القومي المصري.

سيناء لديها الكثير لتقدمه للاقتصاد المصري والعالمي، حتي الصناعات والحرف الصغيرة تساعد ليس فقط علي النمو الاقتصادي بل علي المساعده علي توفير وتسهيل الجذب السياحي للمنطقه. (حرف مميزة)

كما نري ،التنميه سوف تتم بالتعاون مع الشركات العالميه المتخصصه في التكنولوجيا الحديثه والاسواق (خاصه في وساءل استخدام المياه، ووسائل الزراعه الحديثه، والصناعات التي تستخدم المخرجات الزراعيه).
ومصر لديها الثروات والمناخ، وتوفير التمويل، وهو ابسط اضلاع المعادله.

تطبيق مبداء الدبلوماسيه الاقتصاديه في التعامل مع شركاء التنميه، الكل ربحان وان اختلفت النسب حسب تكلفه المساهمه في التطوير.

ولقد رسمت الدوله المصريه تخطيط محترف، والاستراتيجيه مبنيه علي تطوير البنيه التحتيه ، المدن الجديدة المتقدمه تكنولوجيا، والمتخصصه صناعيا، توفير كافه الخدمات من كهرباء وصرف صحي، غاز، ماء الخ.

وهذا جانب هام بل القاعده التي يمكن ان تنطلق عليها خطط التنميه المختلفه.

التطوير سوف يساعد ليس فقط عل النمو وللتطوير الاقتصادي والتنميه المستدامه ، ولكن سوف يساعد علي محاربه كافه الانشطه الغير قانونيه من تهريب بكافه انواعه، وانشطه غير قانونيه بكافه اشكالها ، والتهريب ونشر الفساد وعدم الاستقرار في المنطقه.
كما ان الاستقرار في سيناء يشكل جزء هام للأمن القومي المصري.

مشاريع عملاقه لبناء مصر الحديثه، مع توفير فرص عمل للمصريين، تخفيض نسب البطاله، الارتفاع بمستوي المعيشه، وتحقيق الأمن والسلم المجتمعي.

 0  0  
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 11:46 مساءً الخميس 14 جمادي الأول 1444 / 8 ديسمبر 2022.